الإمارات: مقاتلات قطرية اعترضت طائرة مدنية برحلة للمنامة

الإمارات: مقاتلات قطرية اعترضت طائرة مدنية برحلة للمنامة

إدانة بحرينية... وأبوظبي تدرس خياراتها القانونية
الاثنين - 28 شهر ربيع الثاني 1439 هـ - 15 يناير 2018 مـ
الهيئة العامة للطيران (وام)
أبوظبي: «الشرق الأوسط أونلاين»
قالت دولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم (الاثنين)، إن مقاتلات قطرية اعترضت طائرة مدنية أثناء رحلتها إلى المنامة، معتبرة التصرف القطري «تهديدا سافرا لسلامة الطيران وخرقا للاتفاقيات الدولية».
وتلقت الهيئة العامة للطيران المدني، صباح اليوم (الاثنين)، بلاغا من إحدى الناقلات الوطنية أن إحدى طائراتها خلال رحلتها الاعتيادية المتجهة إلى المنامة وأثناء تحليقها في المسارات المعتادة، تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية في تهديد سافر وخطير لسلامة الطيران المدني وخرق واضح للقوانين والاتفاقيات الدولية.
وذكرت الهيئة، في بيان لها، أن الرحلة المذكورة هي رحلة اعتيادية مجدولة ومعروفة المسار ومستوفية لجميع الموافقات والتصاريح اللازمة والمتعارف عليها دوليا.
وأكدت الهيئة أن دولة الإمارات العربية المتحدة ترفض هذا التهديد لسلامة حركة الطيران، وستتخذ جميع الإجراءات القانونية اللازمة لضمان أمن وسلامة حركة الطيران المدني.
كما أكدت الإمارات اعتراض مقاتلات قطرية لطائرة مدنية إماراتية ثانية خلال مرحلة نزولها في مطار البحرين الدولي، بحسب ما أعلنت الهيئة العامة للطيران المدني بدولة الإمارات العربية المتحدة.
وقالت الهيئة في بيان نقلته وكالة أنباء الإمارات"إنها ابلغت بقيام المقاتلات القطرية باعتراض طائرة مدنية ثانية خلال مرحلة نزولها إلى مطار البحرين الدولي في رحلة اعتيادية مجدولة ومعروفة المسار ومستوفية للموافقات والتصاريح اللازمة والمتعارف عليها دوليًا في تكرار تهديد سلامة الطيران المدني وتكرار الخرق الواضح للقوانين والإتفاقيات الدولية".
وأضاف البيان "أن الهيئة العامة للطيران المدني الإماراتي تعد هذه الواقعة بمثابة خرق خطير ومتجدد للاتفاقيات الدولية وسلامة حركة الطائرات المدنية، وأن الهيئة تدرس الخيارات القانونية المتاحة لدى المنظمة الدولية للطيران المدني الايكاو والمنظمات الأخرى ذات الصلة".
من جانبها، دانت مملكة البحرين بشدة قيام مقاتلات تابعة لدولة قطر باعتراض طائرة مدنية قادمة من الإمارات العربية المتحدة، كانت في رحلة اعتيادية متجهة إلى مملكة البحرين، وذلك أثناء تحليقها في المسارات المعتادة.
وعدت وزارة الخارجية في مملكة البحرين الحادث خرقًا واضحًا للاتفاقيات والقوانين الدولية ذات الصلة، وخاصة تلك الصادرة عن المنظمة الدولية للطيران المدني (إيكاو) وما نصت عليه اتفاقية شيكاغو للطيران المدني الدولي وتعديلاتها لعام 1944.
وأكدت وزارة الخارجية البحرينية في بيانها أن هذا السلوك العدائي المرفوض من قبل قطر تجاه الطائرات المدنية، بات متكررًا في الفترة الأخيرة ويعرض سلامة الطيران المدني للخطر ويحمل تهديدًا على حياة المدنيين.
كما شددت وزارة الخارجية على وقوف مملكة البحرين إلى جانب الإمارات العربية المتحدة ودعمها لكل ما تتخذه من إجراءات للحفاظ على أمنها واستقرارها ولوقف هذه الخروقات وصد هذه الانتهاكات من قبل دولة قطر.
الامارات العربية المتحدة قطر الأزمة القطرية

التعليقات

خالد الهواري
البلد: 
السويد
16/01/2018 - 00:05
السياسية القطرية كعادتها الصبيانية في التعامل مع الاحداث الجادة , يريد حاكم قطر ان يلقي بحجر في بركة الاحداث الراكدة بعد ان تأكد ان الدول الداعية لمكافحة الارهاب ماضيه في حربها المقدسة ولن تتراجع عن مهمتها في تامين سلامة وامن واستقرار المنطقة العربية , واستوعب ان المعارك الكلامية العنترية لن تفيد في حلحلة القضية التي باتت تنظر اليها الدول العربية علي انها مواجهة واقع سئ لابد من تغييرة والضرب بايدي من حديد علي ايدي العابثين بامن ومقدرات الشعوب العربية وبعد ان وجد المهاترات الاعلامية التي كثفها الاعلام القطري في الاونة الاخيرة لم تعد تجني ثمارها , لجئ الي البلطجة الجوية علي امل ان يلفت اليه انظار القادة العرب الذين تجاهلوه ويفتح من جديد مجال لاعادة البحث في الحصار المفروض علي الدوحة كنتيجة طبيعية بعد ان تحولت الي وكر لايواء المجرميين
هويدا المصرية
16/01/2018 - 09:46
تسلم ايدك استاذ خالد الهواري
عبدالله محب لخالد الهواري
16/01/2018 - 09:51
حياك الله ياهواري
خالد الهواري
البلد: 
السويد
16/01/2018 - 00:16
لكن علي مايبدوا ان الصبيانية السياسية هذه المرة قد دفعت صانع القرار السياسي القطري ان يدخل الي النفق الاخير من ممارساتة الغير عقلانية وارتكب جريمة تتجاوز الاخلاق الانسانية وتجعله يقع تحت طائلة القانون الدولي وتقدم الادلة والبراهين علي سوء النوايا تجاه الشعوب قبل الانظمة , العبث دفع قطر التي لم تكتفي باللعب بالنار لسنوات كثيرة بدعمها الفصائل والتنظيمات المتطرفة وتسخير الادوات الاعلامية كمعاول لهدم الاستقرار في منطقة الشرق الاوسط الي اللجوء الي حماقة سوف تجر عليها ردود افعال اكبر من ان تتحملها وتذيد من عزلتها التي اصبحت الان شرعية وتحظي بتاييد كل الاحرار في العالم قبل ان تتفق علي شرعيتها الشعوب العربية التي دفعت الثمن من استنزاف مقدراتها والتهجير من بلدانها بسبب عصابات القتل التي عملت قطر لسنوات لتجميل جرائمها وايجاد المبررات لجرائمها
عبدالله محب لخالد الهواري
16/01/2018 - 09:51
حياك الله ياهواري
عرض الكل
عرض اقل

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة