بلينكن سيلقي خطاباً عن الحرب في أوكرانيا خلال زيارة لفنلندا

وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن خلال كلمة له في الكابيتول بواشنطن في 16 مايو 2023 (رويترز)
وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن خلال كلمة له في الكابيتول بواشنطن في 16 مايو 2023 (رويترز)
TT

بلينكن سيلقي خطاباً عن الحرب في أوكرانيا خلال زيارة لفنلندا

وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن خلال كلمة له في الكابيتول بواشنطن في 16 مايو 2023 (رويترز)
وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن خلال كلمة له في الكابيتول بواشنطن في 16 مايو 2023 (رويترز)

يتوجه وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن الأسبوع المقبل إلى فنلندا العضو الجديد في حلف شمال الأطلسي، حيث سيلقي خطابا يؤيد فيه دفاع أوكرانيا عن نفسها ضد روسيا، بحسب ما أعلنت الخارجية الأميركية اليوم الجمعة.

وحسب وكالة الصحافة الفرنسية، يزور بلينكن هيلسنكي في 1 و2 يونيو (حزيران) بعد اجتماع لوزراء خارجية التحالف الغربي في أوسلو. وسيزور قبلها السويد التي تتطلع للانضمام إلى التكتل. وسيلتقي وزراء خارجية الدول الثلاث.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية ماثيو ميلر إن بلينكن سيلقي في العاصمة الفنلندية خطابا «يسلط فيه الضوء على كل الأوجه التي كان فيها عدوان روسيا على أوكرانيا فشلا استراتيجيا».

وسيؤكد بلينكن أيضا «جهودنا المتواصلة لدعم دفاع أوكرانيا عن أرضها وسيادتها وديمقراطيتها سعيا لتحقيق سلام عادل ودائم».

وسعت كل من فنلندا والسويد للانضمام إلى حلف شمال الأطلسي كنتيجة مباشرة لغزو روسيا لأوكرانيا ومطالبة موسكو بتجميد أيّ توسّع للحلف شرقا.

وبعد أن وضعت حداً لعقود من الحياد ثم عدم الانحياز العسكري، انضمّت الدولة الشمالية (فنلندا) المتاخمة لروسيا رسمياً إلى الحلف الأطلسي في 4 أبريل (نيسان) لتصبح العضو الحادي والثلاثين فيه.

لكن السويد لم تحصل بعد على الضوء الأخضر اللازم من عضوين هما تركيا والمجر، ولم تلتحق بالتالي بالناتو.

وتتّهم أنقرة السويد بإيواء مقاتلين «إرهابيين» أكراد.

وأعرب دبلوماسيون غربيون عن أمل حذر بإمكان تراجع تركيا عن اعتراضاتها بشأن السويد بعد الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية التركية المقررة الأحد.


مقالات ذات صلة

أوكرانيا: كييف منفتحة على حضور روسيا القمة المقبلة

أوروبا أندريه يرماك مدير مكتب الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي ومبعوثه الرئيسي للمحادثات (رويترز)

أوكرانيا: كييف منفتحة على حضور روسيا القمة المقبلة

قال أندريه يرماك، مدير مكتب الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، إن أوكرانيا قد تدعو روسيا لحضور الاجتماع المقبل المقرر مع الشركاء الدوليين.

«الشرق الأوسط» (كييف)
الولايات المتحدة​ المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية تشاو لي جيان (رويترز)

بكين تتهم واشنطن بـ«نشر معلومات خاطئة» حول دعمها لروسيا

أعلنت الصين، الأربعاء، أنها تعارض قيام الولايات المتحدة بـ«نشر معلومات خاطئة» بعدما قال وزير الخارجية الأميركي إن دعم بكين لصناعة الدفاع الروسية «يجب أن يتوقف».

«الشرق الأوسط» (بكين)
أوروبا مقاتلات «غريبن» التابعة للقوات الجوية السويدية ترافق طائرة C-27J تابعة للقوات الجوية الليتوانية خلال مناورات عسكرية مشتركة لحلف شمال الأطلسي في سياولياي بليتوانيا 1 أبريل 2014 (رويترز)

السويد تستدعي السفير الروسي رداً على انتهاك مجالها الجوي

أعلنت وزارة الخارجية السويدية استدعاء السفير الروسي في استوكهولم، الثلاثاء، بعدما انتهكت طائرة مقاتلة روسية من طراز «سوخوي - 24» المجال الجوي السويدي الجمعة.

«الشرق الأوسط» (استوكهولم)
الولايات المتحدة​ وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن يتحدث إلى الصحافة قبل اجتماعه مع نظيره القبرصي كونستانتينوس كومبوس بوزارة الخارجية الأميركية بالعاصمة الأميركية واشنطن يوم 17 يونيو 2024 (أ.ف.ب)

بلينكن: دعم الصين المجهود الحربي الروسي في أوكرانيا «يجب أن يتوقف»

قال وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، الثلاثاء، إن دعم الصين القاعدة الصناعية الدفاعية الروسية يطيل أمد الحرب في أوكرانيا، وإنه «يجب أن يتوقف».

«الشرق الأوسط» (واشنطن)
أوروبا سيارات الإطفاء تحاول السيطرة على حريق سابق في إحدى محطات الوقود في روسيا (أرشيفية - رويترز)

اندلاع نيران في مستودعات نفط روسية بعد هجوم بطائرة مسيَّرة

قال مسؤولون إن مستودعات نفط اندلعت فيها نيران بعد هجوم بطائرة مسيَّرة في بلدة آزوف.

«الشرق الأوسط» (موسكو)

بكين تتهم واشنطن بـ«نشر معلومات خاطئة» حول دعمها لروسيا

المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية تشاو لي جيان (رويترز)
المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية تشاو لي جيان (رويترز)
TT

بكين تتهم واشنطن بـ«نشر معلومات خاطئة» حول دعمها لروسيا

المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية تشاو لي جيان (رويترز)
المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية تشاو لي جيان (رويترز)

أعلنت الصين، الأربعاء، أنها تعارض قيام الولايات المتحدة بـ«نشر معلومات خاطئة»، بعدما قال وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، إن دعم بكين لصناعة الدفاع الروسية «يجب أن يتوقف».

وكان بلينكن قد قال، الثلاثاء، في مؤتمر صحافي مشترك مع الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (ناتو)، ينس ستولتنبرغ، إن الصين تقدم دعماً حاسماً يمكّن «روسيا من الحفاظ على استمرارية تلك القاعدة الصناعية الدفاعية، والإبقاء على آلة الحرب مستمرة، ومواصلة الحرب؛ لذا يجب أن يتوقف ذلك».

وتؤكد الصين أنها محايدة في الحرب الأوكرانية، وتقول إنها لا ترسل مساعدات عسكرية لأي من الطرفين؛ خلافاً للولايات المتحدة ودول غربية أخرى.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، لين جيان، خلال مؤتمر صحافي: «نعارض بشدة قيام الولايات المتحدة بنشر معلومات خاطئة دون أي أدلة، وإلقاء اللوم على الصين».

لكن الشراكة الاستراتيجية بين الصين وروسيا تعززت منذ أطلقت موسكو الغزو في فبراير (شباط) 2022، وقد شكّلت بكين شريان حياة للاقتصاد الروسي المعزول.

وكان وزراء خارجية دول مجموعة السبع قد عبّروا، الأسبوع الماضي، عن «قلق شديد» بشأن إرسال مكونات أسلحة إلى روسيا تُغذّي حربها ضد أوكرانيا، وفق بيانهم الختامي.

وجاء في البيان: «ندعو الصين لوقف نقل المواد ذات الاستخدام المزدوج، بما فيها مكونات الأسلحة والمعدات التي ترفد قطاع الدفاع الروسي».

وغابت الصين عن قمة عقدت في نهاية الأسبوع في سويسرا حول السلام في أوكرانيا.