زيلينسكي يعلن السيطرة القتالية على مواقع توغلت فيها روسيا في خاركيف

وأميركا تعلن عن حزمة مساعدات جديدة لأوكرانيا بقيمة 275 مليون دولار

الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي (أ.ب)
الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي (أ.ب)
TT

زيلينسكي يعلن السيطرة القتالية على مواقع توغلت فيها روسيا في خاركيف

الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي (أ.ب)
الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي (أ.ب)

أعلن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، أن قوات بلاده تمكنت من «السيطرة القتالية» على مناطق توغلت فيها القوات الروسية هذا الشهر في الأجزاء الشمالية من منطقة خاركيف.

وقال زيلينسكي في خطابه المسائي المصور أمس (الجمعة): «تمكن جنودنا الآن من السيطرة القتالية على المنطقة الحدودية التي دخلها المحتلون الروس».

وبدت تصريحات زيلينسكي عقب اجتماع للمسؤولين العسكريين والإقليميين في خاركيف، ثاني أكبر مدينة في أوكرانيا، متعارضة مع تعليقات لمسؤولين روس.

ونقلت وكالة «تاس» للأنباء عن فيكتور فودولاتسكي عضو مجلس النواب الروسي (الدوما) القول إن القوات الروسية تسيطر على أكثر من نصف أراضي بلدة فوفتشانسك على بعد خمسة كيلومترات داخل الحدود.

ونُقل عن فودولاتسكي القول إنه بمجرد السيطرة على فوفتشانسك، ستستهدف القوات الروسية ثلاث مدن في منطقة دونيتسك شرق أوكرانيا.

ولم يتسنَّ لـ«رويترز» التحقق بشكل مستقل من تقارير ساحة المعركة من أي من الجانبين.

ودخلت القوات الروسية مواقع حدودية في منطقة خاركيف بأوكرانيا هذا الشهر، وقالت وزارة الدفاع الروسية إنها سيطرت على نحو 12 منطقة. في حين تحدث زيلينسكي ومسؤولون أوكرانيون آخرون عن نجاحات في «إرساء الاستقرار» بالمنطقة.

من جهة أخرى، قالت وزارة الخارجية الأميركية إن الولايات المتحدة أعلنت عن حزمة أسلحة ومعدات جديدة لأوكرانيا بقيمة 275 مليون دولار لمساعدتها في التصدي للهجوم الروسي قرب خاركيف.

وأضافت الوزارة أن الحزمة تضم قدرات ضرورية على نحو عاجل منها ذخيرة لمنظومة راجمات الصواريخ المتعددة «هيمارس» وطلقات مدفعية وصواريخ ومنظومات مضادة للدروع وذخائر جوية موجهة.


مقالات ذات صلة

روسيا: تصرف «الناتو» بحكمة قد يمنع دمار الكوكب

أوروبا الرئيس الروسي السابق ديمتري ميدفيديف (أ.ب)

روسيا: تصرف «الناتو» بحكمة قد يمنع دمار الكوكب

قال الرئيس الروسي السابق ديمتري ميدفيديف إن انضمام أوكرانيا إلى حلف الناتو سيكون إعلان حرب على موسكو وإن إظهار الحلف الحكمة هو فقط ما قد يمنع دمار الكوكب.

«الشرق الأوسط» (موسكو)
أوروبا روسيا تجنّد 250 ألف مجند كل عام ويتعين عليهم أداء الخدمة العسكرية لمدة سنة (رويترز)

لندن: موسكو تعتزم منع هجرة المجندين المحتملين

أعلنت وزارة الدفاع البريطانية أن الكرملين يستعد لمنع المجندين المحتملين من مغادرة روسيا.

«الشرق الأوسط» (لندن - موسكو)
أوروبا لقطة فيديو نشرتها وزارة الدفاع الروسية الثلاثاء لجندي يطلق صاروخاً صوب هدف أوكراني (أ.ب)

هجمات أوكرانية على مناطق روسية حدودية تشعل حريقاً بمصنع

أفادت مصادر روسية بأن هجمات أوكرانية أدت إلى نشوب حريق في مصنع لإنتاج الأجهزة الكهربائية، وتسببت في إصابة 6 أشخاص على الأقل في مناطق روسية حدودية.

«الشرق الأوسط» (موسكو - كييف)
تحليل إخباري قادة دول حلف شمال الأطلسي خلال اجتماعهم في واشنطن الثلاثاء الماضي (د.ب.أ)

تحليل إخباري ملامح التحالفات في القرن الحادي والعشرين

يُعتبر جسم ما، أو منظومة (System) معيّنة، مستقرّاً، فقط عندما يكون مجموع القوى التي تُمارس عليه مساوياً للصفر. هكذا هي قوّة الأشياء وتأثير الجاذبية.

المحلل العسكري
أوروبا الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي  (أ.ب)

زيلينسكي يؤيد مشاركة روسيا في قمة مقبلة حول السلام في أوكرانيا

عبَّر الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، الاثنين، للمرة الأولى عن تأييده مشاركة روسيا في قمة مقبلة حول السلام في أوكرانيا تنظمها كييف.

«الشرق الأوسط» (كييف )

لتهكمها على طول ميلوني... إيطاليا تُغرّم صحافية 5 آلاف يورو

رئيسة الوزراء الإيطالية جورجا ميلوني (أ.ف.ب)
رئيسة الوزراء الإيطالية جورجا ميلوني (أ.ف.ب)
TT

لتهكمها على طول ميلوني... إيطاليا تُغرّم صحافية 5 آلاف يورو

رئيسة الوزراء الإيطالية جورجا ميلوني (أ.ف.ب)
رئيسة الوزراء الإيطالية جورجا ميلوني (أ.ف.ب)

كشفت وكالة الأنباء الإيطالية (أنسا) ووسائل إعلام محلية، عن أن محكمة في ميلانو قضت بدفع صحافية تعويضاً قدره خمسة آلاف يورو (5465 دولارا) لرئيسة الوزراء جورجا ميلوني بسبب سخريتها منها في منشور على وسائل التواصل الاجتماعي.

كما فرضت المحكمة غرامة إضافية قدرها 1200 يورو مع وقف التنفيذ على الصحافية جوليا كورتيزى بسبب سخريتها في أكتوبر (تشرين الأول) 2021 على منصة «إكس»، من طول ميلوني. وقالت المحكمة إن الأمر يندرج تحت انتقاد الهيئة الخارجية للتقليل من الشأن والإهانة بما يشكل «سخريةً من شكل الجسد».

واتخذت ميلوني إجراءات قانونية ضد الصحافية بعد سجال بينهما على وسائل التواصل الاجتماعي.

رئيسة الوزراء الإيطالية جورجا ميلوني تقف بين الرئيس الأميركي جو بايدن والأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ (رويترز)

واعترضت ميلوني، التي كان حزبها (إخوة إيطاليا) اليميني المتطرف في المعارضة في ذلك الوقت، حين نشرت الصحافية صورة ساخرة تضعها مع الزعيم الفاشي الراحل بينيتو موسوليني في الخلفية.

وردت كورتيزى بتغريدات أخرى وقتها بما شمل تغريدة قالت فيها: «أنتِ لا تخيفني يا جورجا ميلوني. فعلى كل الأحوال طولك 1.2 متر فقط. لا أستطيع حتى رؤيتك».

وتقدّر مواقع إعلامية عدة أن طول ميلوني يتراوح بين 1.58 و1.63 متر.

وبوسع الصحافية الطعن على الحكم. وقال محامي ميلوني إن رئيسة الوزراء ستتبرع لجمعيات خيرية بأي تعويضات قد تتلقاها.