رئيس إسرائيل يشارك في افتتاح متحف «المحرقة» في أمستردام وسط احتجاجات

Isaac Herzog (AA)
Isaac Herzog (AA)
TT

رئيس إسرائيل يشارك في افتتاح متحف «المحرقة» في أمستردام وسط احتجاجات

Isaac Herzog (AA)
Isaac Herzog (AA)

يشارك الرئيس الإسرائيلي إسحق هرتسوغ، في افتتاح المتحف الوطني للمحرقة في أمستردام، اليوم (الأحد)، وسط مظاهرة مزمعة احتجاجاً على قتل إسرائيل لعشرات الآلاف من الفلسطينيين في غزة.

وأصدر المتحف بياناً لوسائل الإعلام قال فيه إنه وجه الدعوة إلى هرتسوغ قبل هجوم حماس على إسرائيل في السابع من أكتوبر (تشرين الأول) وما تلاه من حملة عسكرية إسرائيلية على غزة حولت العديد من الأحياء إلى أنقاض.

وجاء في البيان أن مسؤولي المتحف يقرون بأن حضور هرتسوغ يثير تساؤلات، لكنه أوضح أن الرئيس الإسرائيلي يمثل الموطن بالنسبة للناجين الهولنديين من المحرقة الذين هاجروا إلى إسرائيل.

وقالت المنظمة اليهودية الهولندية المناهضة للصهيونية: «إننا نعبر عن قلقنا العميق إزاء الافتتاح المرتقب لمتحف المحرقة الوطني الهولندي والذي من المقرر أن يحضره الرئيس الإسرائيلي».

وقررت تنظيم احتجاج مع الجالية الفلسطينية الهولندية والاشتراكية الدولية.

وأضافت أنه في حين أنها تحيي ذكرى ضحايا المحرقة، إلا أنها لا تستطيع أن تقف مكتوفة الأيدي بينما تستمر الحرب في غزة.

ومن المقرر أن يلتقي ملك هولندا وليام ألكسندر مع هرتسوغ اليوم. وسيحضر الافتتاح أيضاً رئيس الوزراء الهولندي مارك روته.


مقالات ذات صلة

إسرائيل تعلن سيطرتها على حدود غزة مع مصر

المشرق العربي صورتان مركبتان للميناء العائم الذي بنته الولايات المتحدة على ساحل غزة، تظهر الأولى (أعلى) الجزء المتبقي منه أمس، بينما تظهر الثانية الرصيف قبل العاصفة والأمواج التي تسببت بتلفه... وقال البنتاغون إنه علق تسليم المساعدات بحراً بعد تضرر الرصيف بسبب الأحوال الجوية (أ.ف.ب)

إسرائيل تعلن سيطرتها على حدود غزة مع مصر

في ظل خلافات متصاعدة داخل حكومة بنيامين نتنياهو، واصل الجيش الإسرائيلي توغله في رفح بأقصى جنوب قطاع غزة، معلناً سيطرته بشكل كامل على الحدود بين غزة ومصر.

كفاح زبون (رام الله) نظير مجلي ( تل أبيب)
المشرق العربي دبابة إسرائيلية بالقرب من الحدود مع غزة  (رويترز)

«القسام» تعلن استهداف جنود إسرائيليين في غزة وسقوط قتلى وجرحى

قالت كتائب «القسام» إن عناصرها استهدفوا جنوداً إسرائيليين في مبنى جنوب حي الصبرة في مدينة غزة وأوقعوا بينهم قتلى وجرحى.

«الشرق الأوسط» (غزة)
الولايات المتحدة​ أرشيفية للقضاء الأميركي

موظفون بالقضاء في أميركا ينددون «بالإبادة الجماعية» في غزة

الموظفون قالوا إنهم أُجبروا على أن يكونوا "متفرجين سلبيين على الهجوم الإسرائيلي على غزة" أو مواجهة الفصل إذا انخرطوا بشكل علني في نشاط سياسي.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)
شؤون إقليمية اجتماع المعارضة الإسرائيلية لإسقاط حكومة نتنياهو - ليبرمان ولبيد وساعر  (الشبكات الاجتماعية)

هل تنجح خطة المعارضة الإسرائيلية بإسقاط حكومة نتنياهو؟

اللقاء الذي بادر إليه رئيس حزب «يسرائيل بيتنا» أفيغدور ليبرمان وضم رئيس المعارضة، يئير لبيد، ورئيس حزب «اليمين الرسمي»، جدعون ساعر، وضعوا فيه خطة طموحة.

نظير مجلي (تل أبيب)
الخليج الوزير فهد الجلاجل لدى ترؤسه وفد السعودية في افتتاح أعمال جمعية الصحة العالمية بجنيف (واس)

السعودية: تدهور خطير للخدمات الصحية في غزة

وصفت السعودية تدهور الخدمات الإنسانية في قطاع غزة بـ«الخطير»، مع دخول الأزمة الإنسانية شهرها الثامن، واستمرار الانتهاكات الإسرائيلية المُرَوِّعَة.

«الشرق الأوسط» (جنيف)

«اتفاقات سرية» بين الغرب وكييف حول استخدام أسلحته

الرئيسان الفرنسي والأوكراني بمناسبة التوقيع على الاتفاقية الأمنية بين بلديهما (أ.ب)
الرئيسان الفرنسي والأوكراني بمناسبة التوقيع على الاتفاقية الأمنية بين بلديهما (أ.ب)
TT

«اتفاقات سرية» بين الغرب وكييف حول استخدام أسلحته

الرئيسان الفرنسي والأوكراني بمناسبة التوقيع على الاتفاقية الأمنية بين بلديهما (أ.ب)
الرئيسان الفرنسي والأوكراني بمناسبة التوقيع على الاتفاقية الأمنية بين بلديهما (أ.ب)

أكد متحدث باسم الحكومة الألمانية، أمس الأربعاء، أن الاتفاقات المتعلقة بكيفية استخدام أوكرانيا للأسلحة التي تزودها بها الدول الغربية، سرية.

وجاء ذلك رداً على أسئلة حول ما إذا كان بوسع القوات الأوكرانية استخدام هذه الأسلحة لتنفيذ ضربات داخل الأراضي الروسية. وتعرضت الحكومة الألمانية إلى ضغط بشأن هذه المسألة، بعدما قال زعيما فرنسا وألمانيا إنه يجب السماح لكييف بضرب المواقع العسكرية الروسية، داخل روسيا.

وبينما يثير تأييد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أيضاً، إرسال مدربين عسكريين غربيين إلى جبهات القتل، انقسامات غربية، قال جوزيب بوريل، مسؤول السياسة الخارجية والأمن داخل الاتحاد الأوروبي، عقب اجتماع لوزراء دفاع الاتحاد إنه لم يتم التوصل إلى «موقف مشترك وواضح بشأن هذا الموضوع حالياً».