تونس تمنع دخول وفد من البرلمان الأوروبي أراضيها

كان يروم مقابلة ممثلين عن الأحزاب المعارضة والمجتمع المدني

الرئيس التونسي عدّ زيارة الوفد الأوروبي «تدخلاً في الشأن الداخلي التونسي» (الرئاسة)
الرئيس التونسي عدّ زيارة الوفد الأوروبي «تدخلاً في الشأن الداخلي التونسي» (الرئاسة)
TT

تونس تمنع دخول وفد من البرلمان الأوروبي أراضيها

الرئيس التونسي عدّ زيارة الوفد الأوروبي «تدخلاً في الشأن الداخلي التونسي» (الرئاسة)
الرئيس التونسي عدّ زيارة الوفد الأوروبي «تدخلاً في الشأن الداخلي التونسي» (الرئاسة)

أعلمت وزارة الخارجية التونسية بعثة الاتحاد الأوربي بتونس، أمس (الأربعاء)، أن وفد لجنة الشؤون الخارجية للبرلمان الأوروبي «غير مُرحّب به في تونس»، بعد أن أعلن عن نيته القيام بزيارة إلى تونس، ومقابلة عدد من ممثلي الأطراف السياسية المعارضة ومنظمات المجتمع المدني، في ظل انتقادات سياسية حادة وجّهتها اللجنة وممثلو الأحزاب اليسارية الأوروبية. في السابق لواقع الحريات وحقوق الإنسان في تونس.

وقالت المحامية التونسية دليلة مصدّق، عضو هيئة الدفاع عن المعتقلين السياسيين في تونس: إن وفداً من لجنة الشؤون الخارجية بالبرلمان الأوروبي، كان سيحل اليوم (الخميس) الحالي في زيارة إلى تونس، تستمر يومين؛ بهدف الاطلاع من كثب على الوضع السياسي الراهن في تونس.

في السياق ذاته، كشف غريغوريو سورجي، الصحافي المختصّ في الشأن السياسي الأوروبي، أن السلطات التونسية رفضت السماح لوفد برلماني أوروبي بزيارة تونس.

وتأتي هذه الزيارة في إطار بعثة لتقصّي الحقائق، أرسلتها لجنة الشؤون الخارجية بالبرلمان الأوروبي إلى تونس في أبريل (نيسان) 2022، عندما كان البرلمان قلقاً بشأن التراجع السياسي والحقوقي في تونس، وبشأن المعايير الديمقراطية وحقوق الإنسان.

ووفق ما نشره الموقع الرسمي للبرلمان الأوروبي، فإنّ الوفد الذي يقوده عضو البرلمان الأوروبي مايكل غاهلر (حزب الشعب الأوروبي بألمانيا)، كان سيلتقي عدداً من ممثّلي منظّمات المجتمع المدني التونسي، وقيادات النقابات العماليّة، وقادة المعارضة، وممثّلي المكوّنات السياسية في تونس، وهو ما تعدّه الرئاسة التونسية «تدخلاً في الشأن الداخلي التونسي».

يذكر أنّ البرلمان الأوروبي قرّر في شهر ديسمبر (كانون الأول) الماضي عدم مراقبة الانتخابات البرلمانية التونسية، في ضوء التطوّرات السياسية والاجتماعية التي شهدتها البلاد، إثر إعلان الرئيس قيس سعيّد التدابير الاستثنائية، وحل الحكومة والبرلمان والمجلس الأعلى للقضاء.

وأوضح البرلمان الأوروبي، أنّ قراره بشأن تونس، صدر على ضوء قرار المحكمة الأفريقية لحقوق الإنسان، وتقرير لجنة البندقية المتعلّق بالإطار التشريعي والدستوري للاستفتاء والانتخابات البرلمانية.

على صعيد آخر، أفاد الحبيب الطرخاني، المتحدث باسم محكمة الاستئناف بتونس، بأن النيابة العامة التونسية لدى محكمة الاستئناف سمحت بفتح بحث لكشف هوية أصحاب ومستعملي الصفحات والحسابات والمجموعات الإلكترونية، التي تعمد إلى استغلال هذه المنصات لإنتاج وترويج وإعداد إشاعات كاذبة؛ بهدف التشهير وتشويه السمعة، والإضرار بالأمن العام، على حد تعبيره.

وكشف المصدر ذاته، عن أن عدداً من الصفحات والمواقع الإلكترونية محل تتبعات قضائية لدى النيابة العامة، وذكر بالاسم عدداً من المواقع بوصفها مواقع غالباً ما تتضمن نقداً لاذعاً للواقع السياسي والاجتماعي في تونس، لكن منظمات حقوقية عدة عبّرت في المقابل عن خشيتها من أن تكون هذه العملية مقدمة للقضاء على «حرية التعبير».


مقالات ذات صلة

التعديل الوزاري... هل هو مؤشر على تغيير جوهري في سياسات الرئيس التونسي؟

شمال افريقيا التعديل الوزاري الذي أجراه الرئيس التونسي فتح باب التأويلات على مصراعيه (الرئاسة)

التعديل الوزاري... هل هو مؤشر على تغيير جوهري في سياسات الرئيس التونسي؟

عدّ بعض التونسيين التعديل الوزاري مؤشراً على تغيير جوهري بسياسات الرئيس سعيد في حين رجح آخرون أن يكون القرار تمهيداً للانتخابات الرئاسية المنتظرة

«الشرق الأوسط» (تونس)
شمال افريقيا كاتب الدولة للأمن الوطني القاضي سفيان بن الصادق مصافحاً الرئيس سعيد (موقع رئاسة الجمهورية)

تونس: انفراج سياسي أم بدء «ماراثون الانتخابات الرئاسية»؟

تكشف ردود الفعل في وسائل الإعلام التونسية عن «ترحيب» بالتغيير لأسباب عدة؛ بينها أنه جاء بعد «التصعيد» في علاقات السلطات بالنقابات والمعارضة وهيئات المحامين.

كمال بن بونس (تونس)
شمال افريقيا جانب من الوقفة الاحتجاجية التي نظّمها الصحافيون وسط العاصمة (أ.ف.ب)

تونس: نقابة الصحافيين تحذر من «خطاب أحادي»

حذرت نقابة الصحافيين في تونس من «خطاب أحادي» من شأنه أن يضرب التعددية واستقلالية وسائل الإعلام غداة عدة توقيفات

«الشرق الأوسط» (تونس)
شمال افريقيا من مظاهرة الأحد في العاصمة التونسية (إ.ب.أ)

أنصار الرئيس التونسي يتظاهرون دعماً له ورفضاً لـ«التدخل الخارجي»

رفع المئات صور سعيد وأعلام تونس ولافتات كُتب عليها «الغرب ارفعوا أيديكم على تونس» و«نعم للسيادة لا للتدخل الخارجي».

«الشرق الأوسط» (تونس)
شمال افريقيا محامون تونسيون يرفعون لافتات احتجاجية يوم الاثنين اعتراضاً على اعتقال زميلتهم (إ.ب.أ)

النيابة التونسية تمدد التحفظ على إعلاميَين معارضيَن

مددت النيابة العامة في تونس، الاثنين، التحفظ على إعلاميين اثنين بعد توقيفهما يوم السبت الماضي، فيما بدأ المحامون إضرابا عن العمل احتجاجا على توقيف زميلة لهم.

«الشرق الأوسط» (تونس)

تعاون قضائي مصري - إماراتي لمكافحة «الإرهاب والاتجار بالبشر»

النائب العام المصري خلال لقاء نظيره الإماراتي على هامش زيارته موسكو (النيابة المصرية)
النائب العام المصري خلال لقاء نظيره الإماراتي على هامش زيارته موسكو (النيابة المصرية)
TT

تعاون قضائي مصري - إماراتي لمكافحة «الإرهاب والاتجار بالبشر»

النائب العام المصري خلال لقاء نظيره الإماراتي على هامش زيارته موسكو (النيابة المصرية)
النائب العام المصري خلال لقاء نظيره الإماراتي على هامش زيارته موسكو (النيابة المصرية)

في إطار تعزيز مصر والإمارات تعاونهما القضائي لمكافحة «الإرهاب، والاتِّجار بالبشر، وجرائم تكنولوجيا المعلومات والاتصالات»، التقى النائب العام المصري، محمد شوقي، على هامش زيارته الرسمية إلى العاصمة الروسية موسكو، نظيره الإماراتي، حمد سيف الشامسي، للتعاون في الملف القضائي بين البلدين.

وذكرت النيابة العامة المصرية في بيان لها، مساء الثلاثاء، أن مباحثات النائب العام المصري ونظيره الإماراتي، تناولت «سبل تعزيز آليات التعاون القضائي الدولي في مكافحة الجرائم، خصوصاً جرائم الإرهاب وغسل الأموال، والجرائم السيبرانية وجرائم تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، لا سيما الجرائم التي تُرتكب باستخدام العملات الافتراضية المشفرة، وجرائم الاتجار بالبشر والهجرة غير المشروعة». وشمل اللقاء تأكيد «ضرورة تبادل الخبرات وتنظيم البرامج التدريبية المشتركة بين البلدين».

كان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قد كلَّف، في نهاية عام 2019، وزارة الهجرة وشؤون المصريين بالخارج بالتنسيق مع الجهات المعنية لإطلاق مبادرة «مراكب النجاة» للتوعية بمخاطر «الهجرة غير المشروعة» على الشواطئ المصدِّرة للهجرة. واستهدفت المبادرة «تحقيق حياة كريمة للمواطن المصري، والحفاظ على حياته من مخاطر الهجرة غير المشروعة، والتوعية بمخاطر الهجرة مع طلاب المدارس والجامعات». كما تؤكد الحكومة المصرية «استمرار جهود التوعية لمواجهة الهجرة غير المشروعة، وذلك بهدف توفير حياة آمنة للمواطنين».

مكتب النائب العام في القاهرة (صفحة النيابة المصرية على «فيسبوك»)

إلى ذلك، أكد النائب العام المصري، الأربعاء، أن «بلاده تتطلع للاستفادة القصوى من الخبرات المتراكمة لدى أجهزة النيابة العامة في الدول الأعضاء بمجموعة (بريكس)». وقال خلال كلمته في الجلسة الافتتاحية لمؤتمر «النواب العموم للدول الأعضاء بمجموعة بريكس»، إن «المؤتمر يمثل فرصة سانحة لتوطيد العلاقات بين مختلف الدول».

كان شوقي قد وقَّع مع نظيره الروسي إيجور كراسنوف، مذكرات تفاهم في مجالات التعاون القضائي والتدريب بين النيابتين، وكذا الاتفاق على برنامج تدريب تبادلي مشترك حتى عام 2026.

ووفق ما أوردت «وكالة أنباء الشرق الأوسط» الرسمية في مصر، نقلاً عن النيابة المصرية، الاثنين، فإن مذكرات التفاهم شملت «آليات تعزيز التعاون في مجال مكافحة الجرائم، خصوصاً جرائم الإرهاب والتطرف، وغسل الأموال والجرائم السيبرانية وجرائم تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وكذا الجرائم العابرة للأوطان، والاتجار غير الشرعي بالأعضاء والأنسجة البشرية والجرائم البيئية».

وذكرت النيابة المصرية أن مذكرات التفاهم «تمثل الرؤية المشتركة للنيابتين لتعزيز العدالة ومكافحة الجرائم بشتى صورها، خصوصاً تلك التي تُرتكب في صورة جماعات إجرامية منظمة، كما تمثل خطوة استراتيجية نحو تعزيز القدرات الجماعية على مواجهة التحديات القانونية، بما في ذلك التهديدات السيبرانية، والجرائم المالية والأنشطة غير المشروعة».