غارات إسرائيلية تستهدف بلدتين جنوب لبنان

دخان يتصاعد جراء غارة جوية إسرائيلية على قرية مجدل زون جنوب لبنان 15 أبريل 2024 (أ.ف.ب)
دخان يتصاعد جراء غارة جوية إسرائيلية على قرية مجدل زون جنوب لبنان 15 أبريل 2024 (أ.ف.ب)
TT

غارات إسرائيلية تستهدف بلدتين جنوب لبنان

دخان يتصاعد جراء غارة جوية إسرائيلية على قرية مجدل زون جنوب لبنان 15 أبريل 2024 (أ.ف.ب)
دخان يتصاعد جراء غارة جوية إسرائيلية على قرية مجدل زون جنوب لبنان 15 أبريل 2024 (أ.ف.ب)

أفادت الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام، مساء اليوم الاثنين، بأن الطيران الحربي الإسرائيلي أغار على بلدتي ميس الجبل وطير حرفا في جنوب لبنان.

وأضافت الوكالة أن الغارات الإسرائيلية تسببت في أضرار جسيمة في عدد من المنازل والممتلكات، دون وقوع إصابات.

وذكرت أن الطيران الاستطلاعي الإسرائيلي واصل التحليق فوق القرى الحدودية المتاخمة للخط الأزرق، وصولاً إلى مشارف مدينة صور.

وأكد الجيش الإسرائيلي أن طائراته نفذت غارات في جنوب لبنان، وقال إنه قصف مجمعاً عسكرياً لـ«حزب الله» في ميس الجبل، وإن مدفعيته ضربت هدفاً كان يشكل تهديداً في مزارع شبعا بجنوب لبنان.

ويتبادل الجيش الإسرائيلي وجماعة «حزب الله» القصف عبر الحدود بشكل شبه يومي منذ اندلاع الحرب بقطاع غزة في السابع من أكتوبر (تشرين الأول) الماضي.

وأعلن الجيش الإسرائيلي اليوم إصابة أربعة جنود جراء انفجار مجهول المصدر وقع الليلة الماضية في المنطقة الشمالية قرب الحدود مع لبنان.

وفي وقت لاحق، قال «حزب الله»، في بيان، إن مقاتلين له فجروا عدداً من العبوات الناسفة في ‏منطقة تل إسماعيل المتاخمة للحدود مع إسرائيل عند تجاوز قوة ‏تابعة للواء «غولاني» الإسرائيلي الحدود.


مقالات ذات صلة

إسرائيل توسّع العملية إلى قلب رفح... وتقصف «المواصي الآمنة»

المشرق العربي نزوح من رفح الثلاثاء (أ.ب)

إسرائيل توسّع العملية إلى قلب رفح... وتقصف «المواصي الآمنة»

قتلت إسرائيل مزيداً من الفلسطينيين في ضربة على خيام النازحين بمنطقة المواصي التي يفترض أنها «آمنة» فيما تقدمت الدبابات بشكل مفاجئ إلى وسط مدينة رفح

كفاح زبون (رام الله)
شؤون إقليمية المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي الأميرال دانيال هاغاري (أ.ف.ب)

إسرائيل تحقق في سبب حريق أعقب غارة جوية على رفح

قال الجيش الإسرائيلي، اليوم (الثلاثاء)، إنه يحقق في احتمال أن تكون ذخائر مُخزَّنة بالقرب من مجمع في غزة قصفه الجيش هي سبب اندلاع حريق أسفر عن مقتل 40 مدنياً.

«الشرق الأوسط» (تل أبيب)
شؤون إقليمية جنود إسرائيليون خلال عملية عسكرية في قطاع غزة (أ.ف.ب)

الجيش الإسرائيلي يشكّل لجنة لدراسة أوضاع المعتقلين الفلسطينيين منذ 7 أكتوبر

أعلن الجيش الإسرائيلي، اليوم (الثلاثاء)، تشكيل لجنة استشارية برئاسة رئيس الأركان لدراسة أوضاع المعتقلين في ثلاثة معسكرات منذ السابع من أكتوبر الماضي.

«الشرق الأوسط» (تل أبيب)
المشرق العربي الدخان يتصاعد وسط تجدد الغارات الجوية الإسرائيلية في رفح جنوب قطاع غزة (أ.ف.ب) play-circle 00:33

«مجزرة جديدة» في رفح... 21 قتيلاً بقصف إسرائيلي على خيام للنازحين

أفاد التلفزيون الفلسطيني، الثلاثاء، بمقتل 20 شخصاً على الأقل فيما وصفه بأنه «مجزرة جديدة» قصفت فيها إسرائيل خيام النازحين في مواصي رفح بقطاع غزة.rn

«الشرق الأوسط» (غزة)
المشرق العربي المُسنّ الفلسطيني سمير أبو السبح وسط الدمار في الخيام (وكالة أنباء العالم العربي)

«عشنا الجحيم»... ناجون من حريق «خيام رفح» يروون لحظات الرعب والموت

شهود عيان نجوا من حريق خيام رفح بعد القصف الإسرائيلي عليها ليل الأحد.

«الشرق الأوسط» (غزة)

لودريان يستهل جولة لبنانية جديدة بلقاء ميقاتي

ميقاتي مستقبلاً لودريان في السراي الحكومي (رويترز)
ميقاتي مستقبلاً لودريان في السراي الحكومي (رويترز)
TT

لودريان يستهل جولة لبنانية جديدة بلقاء ميقاتي

ميقاتي مستقبلاً لودريان في السراي الحكومي (رويترز)
ميقاتي مستقبلاً لودريان في السراي الحكومي (رويترز)

استهل الموفد الرئاسي الفرنسي جان إيف لودريان زيارته إلى بيروت، بلقاء رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي بعد ظهر الثلاثاء، على أن يلتقي مسؤولين آخرين الأربعاء والخميس، بينهم رئيس مجلس النواب نبيه بري، ورئيس حزب «القوات اللبنانية» سمير جعجع وآخرون.

ووصل لودريان الثلاثاء إلى بيروت، على رأس وفد فرنسي في زيارة رسمية إلى لبنان، يجري خلالها محادثات مع عدد من المسؤولين اللبنانيين، وتتناول محادثاته بشكل أساسي الملف الرئاسي، وتطورات الحرب في الجنوب.

وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عيّن وزير الخارجية السابق جان إيف لودريان، ممثلاً شخصياً له من أجل التباحث مع كل من يستطيع، في لبنان والخارج، المساهمة في الخروج من الأزمة التي يعاني منها لبنان. ويعاني لبنان أزمات سياسية واقتصادية، حيث تعثّر انتخاب رئيس جديد للجمهورية منذ انتهاء ولاية رئيس الجمهورية السابق ميشال عون في 31 أكتوبر (تشرين الأول) عام 2022، ودخل لبنان مرحلة الشغور الرئاسي منذ ذلك الحين، ولم يتمكن المسؤولون اللبنانيون من إجراء الإصلاحات المطلوبة للوصول إلى التعافي الاقتصادي.