ميلان يجري محادثات مع أستون فيلا للتعاقد مع كاش

ماتي كاش (رويترز)
ماتي كاش (رويترز)
TT

ميلان يجري محادثات مع أستون فيلا للتعاقد مع كاش

ماتي كاش (رويترز)
ماتي كاش (رويترز)

أجرى نادي ميلان، المنافس في الدوري الإيطالي لكرة القدم، اتصالات مع أستون فيلا الإنجليزي بشأن إمكانية التعاقد مع اللاعب البولندي ماتي كاش وذلك وفقاً لـ«The Athletic».

كان هناك اهتمام طويل الأمد من جانب ميلان بضم كاش؛ حيث يسعى فيلا للحصول على 30 مليون جنيه إسترليني (35.6 مليون يورو - 38.3 مليون دولار) لضم الظهير الأيمن.

ومع ذلك، من المرجح أن يكون هذا السعر المطلوب حجر عثرة أمام ميلان، الذي لا يميل إلى إنفاق الكثير على لاعب واحد في ظل ملكيته الحالية.

وغالباً ما يستفسر ميلان عن مجموعة كبيرة من اللاعبين ويقيّمون قيمة أنديتهم قبل المضي قدماً.

في هذه الحالة، يعتبر مبلغ 30 مليون جنيه إسترليني مرتفعاً للغاية بالنسبة لكاش.

يرغب فيلا في الاحتفاظ بـ«كاش» لكنه يدرك متطلبات قواعد الربح والاستدامة الخاصة به - ذكرت شبكة «The Athletic» أن فيلا بحاجة إلى بيع لاعب بارز قبل الموعد النهائي في 30 يونيو (حزيران) لفترة التقرير 2023 - 24 ليظل ممتثلاً - وبيع اللاعب البالغ من العمر 26 عاماً، الذي يتبقى له ثلاث سنوات في صفقته، سيساعدهم في مأزقهم.

هناك لاعبون آخرون مثل جون دوران، الذي يفكر تشيلسي في ضمه، ودوغلاس لويز، الذي يهتم يوفنتوس بالتعاقد معه، ودييغو كارلوس في وضع مماثل.

كما ذكرت «The Athletic»، في وقت سابق من هذا الشهر، أن فيلا يتطلع إلى تعزيز مركز الظهير. كما يجري الفريق محادثات للتعاقد مع لاعبي الوسط روس باركلي من لوتون تاون وكونور جالاجر من تشيلسي.

في الوقت نفسه، غاب كاش عن تشكيلة بولندا التي تتأهب للمشاركة في بطولة أوروبا بسبب الإصابة.

وغاب عن آخر مباراتين لفيلا في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم بسبب الإصابة، ولم يكن قادراً على التعافي في الوقت المناسب للمشاركة في البطولة.


مقالات ذات صلة

مدرب تشيلسي: لن تحدث مشكلات عند عودة إنزو

رياضة عالمية إنزو ماريسكا (د.ب.أ)

مدرب تشيلسي: لن تحدث مشكلات عند عودة إنزو

يتوقع إنزو ماريسكا، المدير الفني الجديد لفريق تشيلسي الإنجليزي لكرة القدم، عدم حدوث مشكلات بين اللاعبين عندما يعود إنزو فرنانديز إلى الفريق الأسبوع المقبل.

«الشرق الأوسط» (لندن )
رياضة عالمية غوارديولا دخل بوجوه شابة باستثناء إيرلينغ هالاند وجاك غريليتش (أ.ف.ب)

مانشستر سيتي يخسر مباراته التحضيرية الأولى أمام سلتيك

خسر مانشستر سيتي، حامل لقب الدوري الإنجليزي لكرة القدم، مباراته الاستعدادية الأولى للموسم المقبل، أمام سلتيك الأسكوتلندي 3 – 4، الثلاثاء، ضمن مباراة ودية.

«الشرق الأوسط» (كارولاينا الشمالية)
رياضة عالمية سلوت حاملاً قميص ليفربول (رويترز)

لماذا لم يتعاقد ليفربول مع أي لاعب هذا الصيف حتى الآن؟

فُتح باب الانتقالات منذ 40 يوماً، لكن جماهير ليفربول لا تزال تنتظر أول تعاقد في عهد آرني سلوت.

ذا أتلتيك الرياضي (ليفربول)
رياضة عالمية إيدي هاو يلمِّح إلى أن مستقبله في «سانت جيمس بارك» محل شك (غيتي)

مستقبل إيدي هاو في نيوكاسل إلى أين؟

عندما كانت ستافيلي تدير النادي كان لهاو الكلمة الأخيرة بشأن التعاقد مع اللاعبين الجدد.

رياضة عالمية كيفن دي بروين (رويترز)

غوارديولا: دي بروين لن ينتقل إلى الدوري السعودي

نفى بيب غوارديولا، مدرب مانشستر سيتي حامل لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، التقارير التي تربط كيفن دي بروين بالابتعاد عن النادي.

«الشرق الأوسط» (مانشستر)

زيلينسكي: مشاركة أوكرانيا في الأولمبياد إنجاز في زمن الحرب

الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي (أ.ب)
الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي (أ.ب)
TT

زيلينسكي: مشاركة أوكرانيا في الأولمبياد إنجاز في زمن الحرب

الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي (أ.ب)
الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي (أ.ب)

قال الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، اليوم (الأربعاء)، إن مجرد مشاركة بلاده في دورة الألعاب الأولمبية تمثل إنجازاً في زمن الحرب، وإن وجود الرياضيين في باريس سيساعد الناس في الوطن على الحفاظ على «حياة طبيعية».

وأرسلت أوكرانيا بعثة تتكون من نحو 140 رياضياً، وهي أصغر بعثة ترسلها إلى الأولمبياد في فترة ما بعد الاتحاد السوفياتي.

وقال زيلينسكي، في خطابه المسائي عبر الفيديو: «إنه بالفعل إنجاز للأوكرانيين أننا، على الرغم من الحرب والإرهاب الروسي واسع النطاق، مستعدون وسنشارك في الألعاب. علمنا ونشيدنا الوطني سيكونان في فرنسا، إلى جانب كل الدول الأخرى التي تحترم الحياة والمبادئ الأولمبية».

وقال زيلينسكي إنه تحدث مع الرياضيين الأوكرانيين، وشكر كل من «يساعد أوكرانيا في الحفاظ على أكبر قدر ممكن من عناصر الحياة الطبيعية».

وضغطت أوكرانيا بقوة، منذ بدأت موسكو غزوها في فبراير (شباط) 2022، لضمان منع الرياضيين من روسيا وروسيا البيضاء، الحليف الوثيق للكرملين، من المشاركة في أولمبياد باريس.

وسيتنافس نحو 15 رياضياً من روسيا فقط، لكن كمحايدين، دون السماح برفع علم البلاد أو عزف نشيدها الوطني، وسيخضعون جميعاً لعملية تدقيق للتأكد من عدم وجود أي صلة لهم بالجيش.