إستشارات

إستشارات

الجمعة - 1 شهر رمضان 1438 هـ - 26 مايو 2017 مـ
د. حسن محمد صندقجي
* صوم الحامل
* كيف تصوم المرأة الحامل؟
حنان ج. - الأردن.
- هذا ملخص الأسئلة الواردة في رسالتك حول الحمل والصوم. وبالعموم، ومن الناحية الطبية تحديداً، الحمل ليس حالة مرضية تمر بها الحامل، بل حالة فسيولوجية طبيعية تمر بها في فترات عدة من حياتها، أي أنها حالة صحية معينة يقوم الجسم فيها بإتمام حمل الجنين كي ينمو بشكل طبيعي وولادته بشكل طبيعي.
وبالمقابل، هناك كثير من الحالات المرضية التي قد تنشأ خلال فترة الحمل، كما أن حالة الحمل قد تتعرض لكثير من الظروف الصحية التي تتطلب عناية طبية لإتمام حصول حمل سليم وولادة آمنة للجنين وهو في حالة صحية جيدة.
والأطباء ينظرون في ثلاثة أمور خلال متابعة المرأة الحامل، الأول: هو عملية الحمل نفسها وتأثيراتها على صحة الأم. والثاني هو صحة الجنين واكتمال تطور نموه والعوامل المؤثرة عليه في ذلك وقدرة الأم على تزويد الجنين بكل احتياجاته، والثالث هو استعداد الأم والجنين للدخول في مرحلة الولادة وإتمامها بشكل يضمن سلامة الأم والمولود.
أي إنسان مقبل على الصوم في شهر رمضان عليه أن يستعد لذلك ويُدرك عدداً من الجوانب الصحية المفيدة والمؤثرة في تمكينه من أداء فريضة الصوم بأفضل حال ممكن. والقدرة على الصوم ترتبط في جانب مهم منها بالمستوى الصحي للإنسان ومدى إصابته بحالات مرضية طارئة أو مزمنة، وهو ما يعرفه المرء بالعموم من استشارته المباشرة لطبيبه حتى لو كانت لدى المرء الرغبة في الصوم لأن الطبيب قد يُنبهه إلى جوانب تساعده في القيام بالصوم بطريقة ملائمة لحالته الصحية، كما قد يُنبهه إلى كيفية التعامل مع معالجة حالته المرضية حال الرغبة في الصوم أو يُنبهه إلى صعوبة ذلك عليه في إتمام كل من الصوم والحفاظ على الصحة وتداعيات ذلك على صحته. والطبيب في هذا إنما يُقدم نصيحة وفق معطيات طبية وصحية لديه تتعلق بحالة المريض الصحية.
الصوم خلال الحمل يتطلب من الأم الحامل مستوى أعلى من المعتاد لها في العناية بحالتها الصحية خلال الأيام العادية، بما يضمن حفظ سلامة الحمل وسلامتها وسلامة تطور نمو الجنين، بمعنى أن الجنين قد لا يتأثر سلباً بانقطاع الأم الحامل عن شرب الماء وأكل الطعام، ولكن بالمقابل هناك احتمالات بأنه قد يتأثر دونما أن تشعر المرأة الحامل حال عدم حرصها على الاهتمام بالتغذية الجيدة المفيدة لجسمها وجسم الجنين وشرب الماء الكافي في فترة الليل، وأيضاً حال عدم حرصها على راحتها وحفظ الماء في جسمها وتهيئة الظروف لجسمها في إتمام الصوم خلال فترة النهار.
وكذلك قد يتأثر الجنين حال عدم اهتمام المرأة الحامل بصحتها بالعموم قبل شهر الصوم وعدم متابعتها مع الطبيب للاطمئنان على صحة سير عملية الحمل وصحة نمو الجنين، وأيضاً حال عدم تناول الأدوية التي تحتاجها الحامل خلال فترة الحمل حتى لو كانت خالية من أي أمراض.
ولذا على الحامل التي ترغب في الصوم أن تتأكد من طبيبها أولاً أن حملها لا تشوبه أي عوارض صحية وأن صحة جنينها تتطور بشكل طبيعي، وأن تحرص ثانياً على استشارة طبيبها في شأن مدى ملاءمة الصوم لحالة الحمل لديها، وأن تحرص ثالثاً على اتباع إرشادات الطبيب في التغذية بالمنتجات الغذائية المفيدة لها كحامل والمفيدة لها في إتمام فترة الصوم، وأن تحرص رابعاً خلال نهار الصوم على عدم التعرض للحرارة الشديدة أو الإجهاد البدني والنفسي في العناية بالمنزل أو إعداد الطعام، وأن تحرص خامساً على إدراك أن الجنين يتطلب تزويده بالكميات اللازمة له من السوائل والعناصر الغذائية طوال ساعات الليل والنهار وأنها هي المصدر الوحيد لهما.
* النوم الصحي
* لماذا ننام وما هو النوم الصحي؟
وعد ا. - الرياض.
- هذا ملخص الأسئلة الواردة في رسالتك حول جوانب متعددة من النوم، والنوم الصحي بالذات. وبداية فإن النوم هي حالة من اللاوعي نعيشها بأجسامنا وعقولنا في كل يوم، والدخول إلى النوم عملية بيولوجية معقدة، وإضافة إلى إعطاء الشعور بالراحة، تحتاج عقولنا إلى النوم كي يرتب الدماغ المعلومات فيه ويعيد التوازن إلى عمل خلاياه، كما يحتاج الجسم إلى النوم كي تحصل أجزاء الجسم المختلفة على الراحة وإتمام كثير من العمليات الحيوية البيولوجية والكيميائية.
- وخلال فترة النوم يمر الدماغ بخمس مراحل، ويتكرر حصولها، وتحصل كثير من المتغيرات في الدماغ كما تحصل كثير من المتغيرات في الجسم كوتيرة التنفس وعدد النبضات القلبية ومستوى ضغط الدم ونسبة كثير من الهرمونات والعناصر الكيميائية الأخرى في الجسم، التي بمجملها تشكل أمرين، هما راحة لأعضاء الجسم وتهيئة للعمل والنشاط في اليوم التالي. ولذا يختلف العدد اللازم من ساعات النوم بالليل حسب مقدار العمر، ليتراوح ما بين 18 ساعة للمولود حديثاً وثماني ساعات للشخص البالغ.
والنوم الصحي هو نوم يتمتع بثلاثة جوانب، جانب ما قبل النوم ويتعلق بسهولة الخلود إلى النوم، وجانب يتعلق بفترة النوم نفسها أي الاستغراق بعمق فيه، وجانب يتعلق بما بعد الاستيقاظ أي الشعور بالراحة والنشاط البدني والتركيز الذهني. وأي خلل في تلك الجوانب الثلاثة هو نتيجة لأحد أنواع اضطرابات النوم. وهذه الاضطرابات تُسمى «غير صحية» لسببين، الأول هو المعاناة منها خلال فترة قضاء تلك الجوانب الثلاثة، أي المعاناة من صعوبات الدخول في النوم والاستغراق فيه وما بعده طوال النهار. والسبب الثاني هو التأثيرات الصحية السلبية البعيدة المدى مثل حصول اضطرابات المزاج والنفسية وحصول تدني الأداء الاجتماعي والوظيفي والتعليمي، والأهم ووفق ما تشير إليه نتائج الدراسات الطبية فإن النوم غير الصحي يرفع من احتمالات الإصابة بارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والسكتة الدماغية وأمراض الكلى والسمنة والنوع الثاني من السكري ومقاومة الأمراض الميكروبية، وفي حالات الأطفال والمراهقين تُؤثر اضطرابات النوم في النمو الطبيعي وبناء العضلات وتطور الذكاء ومقاومة الأمراض الميكروبية.
حقن العصب
* هل عملية حقن العصب مفيدة في تخفيف الألم؟
زينة ك. - الكويت.
- هذا ملخص الأسئلة الواردة في رسالتك حول عملية إحصار أو حقن العصب بغية تخفيف الألم في مناطق معينة من الجسم. ينبغي الملاحظة أنها عملية يتم فيها حقن مادة مخدرة في عصب أو مجموعة من الأعصاب لقطع الطريق على الإشارات العصبية التي تحمل الشعور بألم في منطقة ما من الجسم وبالتالي عدم وصول تلك الإشارات العصبية إلى الدماغ، أي لا يشعر المرء بالألم في تلك المنطقة.
العملية تتطلب مهارة طبية، ولا تستغرق وقتاً طويلاً، والمهم أن تتم بدقة كي تقدم تسكيناً مؤقتاً للألم، وقد يحتاج المرء إلى تكرار ذلك إذا استمر الألم بعد زوال مفعول المادة الدوائية المخدرة التي تم سابقاً حقنها في العصب.
الأردن السعودية

اختيارات المحرر