ندوة: مطعم لكل 1900 فرد في السعودية

ندوة: مطعم لكل 1900 فرد في السعودية

خبير مختص يدعو شباب الأعمال للاستثمار في النشاط الغذائي
الجمعة - 9 رجب 1435 هـ - 09 مايو 2014 مـ رقم العدد [ 12946]

كشفت ندوة عقدت أخيرا في العاصمة السعودية، عن توفر فرص كبيرة للاستثمار الناجح في مجال المطاعم، موضحة أن المطاعم من الأنشطة التجارية الناجحة، وسط تزايد الإقبال عليها أثناء تقديرات تشير إلى أن هناك مطعما لكل 1900 مواطن في السعودية.
وذكر نواف أبا الخيل المدير العام لشركة فرسان للأغذية والمنتجات الاستهلاكية في ندوة عقدت أمام شباب الأعمال هذا الأسبوع في الغرفة التجارية الصناعية بالرياض، أن المطاعم من المشاريع الناجحة في السعودية كما تظهره المؤشرات العامة لعدد المستهلكين التي تظهر وجود مطعم لكل 1900 مواطن.
وبين أبا الخيل أن الأمر ينطبق على الولايات المتحدة، وهي دولة متقدمة، حيث أفاد بأنه على الرغم من أن هناك مطعما لكل 600 مواطن، لا تزال مراكز الاستشارات توصي بإنشاء المطاعم هناك، مما يرشح بفرصة نجاح واسعة لمشاريع المطاعم في السعودية مع تنامي الكثافة السكانية وارتفاع الطلب العام.
وأفاد أبا الخيل في الندوة التي انعقدت تحت عنوان (كيفية أنشاء المطاعم لرؤوس الأموال الناشئة)، بأن مشاريع المطاعم كباقي المشاريع الناشئة الأخرى لن تحقق النجاح ما لم تكن تحت الأشراف المباشر لصاحب المنشأة، وأن تكون هناك دراسة جدوى جيدة للمشروع.
وبين أبا الخيل أن المتابع في الوقت الراهن يجد أن الشراء من المطاعم أقل تكلفة من الطبخ في المنزل قياساً بالوقت المهدر، موضحا أن الامتياز التجاري (الفرنشايز)، هي إحدى الطريق المختصرة للوصول إلى الجودة في تقديم الوجبات ونظافة المنتج لما فيها من صرامة الأنظمة والاشتراطات.
ولا ينصح أبا الخيل، الاتجاه إلى تبني مشاريع الامتياز التجاري إلا لمن لديه ملاءة مالية لارتفاع رسوم الامتياز والعمولة المقتطعة سنويا، داعيا لضرورة مراعاة توفير المساحة المناسبة والمواقف وسهولة الخروج والدخول للمباني المخصصة للمطاعم.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة