اتفاق بين «أوبك» والمنتجين خارجها

اتفاق بين «أوبك» والمنتجين خارجها

الأول بين الجانبين منذ 15 عامًا
الأحد - 12 شهر ربيع الأول 1438 هـ - 11 ديسمبر 2016 مـ
وزير الطاقة السعودي خالد الفالح مع الأمير عبد العزيز بن سلمان نائب وزير البترول والثروة المعدنية بالمملكة العربية السعودية، خلال اجتماع منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) في فيينا («الشرق الأوسط»)

شهدت فيينا، أمس، اتفاقا بين منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) والدول المنتجة من خارج المنظمة.

وأعلن وزير الطاقة القطري، الدكتور محمد السادة، الذي يترأس مؤتمر «أوبك» الوزاري هذا العام، في مؤتمر صحافي في العاصمة النمساوية، أن 12 دولة من خارج «أوبك» قررت تخفيض إنتاجها بواقع 558 ألف برميل يوميًا فقط، مضيفا أن هذا الرقم أقل من المستهدف إلا أنه لا يمنع أن «أوبك» نجحت في إقناع الدول خارجها بالانضمام إلى الاتفاق الأخير الذي تم الاتفاق عليه في فيينا الشهر الماضي.

وعقب الاجتماع، قال المهندس خالد بن عبد العزيز الفالح وزير الطاقة السعودي، على «تويتر»، إن هذا الاجتماع تاريخي وإنه سيفتح آفاق التعاون بين «أوبك» والدول خارجها بصورة أكبر من السابق.

ومن المتوقع أن تنفذ روسيا تخفيضا حقيقيا في الإنتاج قد يصل إلى 300 ألف برميل يوميا بموجب الاتفاق الذي يعد الأول بين «أوبك» والمنتجين خارجها منذ 2001.
... المزيد


اختيارات المحرر

فيديو