النفط يرتفع 13 % بعد اتفاق «أوبك» وروسيا على خفض الإنتاج

النفط يرتفع 13 % بعد اتفاق «أوبك» وروسيا على خفض الإنتاج

وزير الطاقة الأذربيجاني قال إن بلاده لا تنوي زيادة الإنتاج في 2017
الخميس - 2 شهر ربيع الأول 1438 هـ - 01 ديسمبر 2016 مـ
القاهرة: «الشرق الأوسط أونلاين»
ارتفعت أسعار النفط 13 في المائة، اليوم الخميس، بعدما توصلت منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) وروسيا إلى اتفاق لخفض الإنتاج من أجل القضاء على تخمة المعروض في الأسواق العالمية لكن محللين حذروا من أن الأسعار قد لا تشهد ارتفاعا كبيرا قياسا على المقارنات التاريخية إذ سيسد منتجون آخرون الفجوة في الإنتاج.

واتفقت «أوبك» أمس الأربعاء على أول خفض لإنتاج النفط منذ 2008 بعد أن قبلت السعودية - أكبر منتج في «أوبك» - خفضا كبيرا في إنتاجها وتخلت عن مطلبها بأن تقلص غريمتها إيران إنتاجها.

وقال محلل في «إيه.بي بيرنشتاين»: «(أوبك) وافقت على خفض تاريخي للإنتاج. خفض 1.2 مليون برميل يوميا عند الحد الأقصى للتوقعات (0.7 - 1.2 مليون برميل يوميا) وخفض إضافي بواقع 0.6 مليون برميل يوميا من قبل الدول غير الأعضاء في (أوبك) يمكن أن يضيف بقوة إلى ما أعلن من جانب (أوبك)».

وبعد الإعلان قفز سعر خام القياس العالمي مزيج برنت 13 في المائة من مستوى يقل عن 50 دولارا للبرميل أمس الأربعاء إلى 52.54 دولار للبرميل بحلول الساعة 06:00 بتوقيت غرينتش.

وارتفعت أيضًا العقود الآجلة لخام غرب تكساس الأميركي الوسيط فوق مستوى 50 دولارا للبرميل ليجري تداولها عند 50.11 دولار للبرميل بحلول الساعة 06:00 بتوقيت غرينتش.

وأطلقت تلك التطورات تداولا محموما مع ارتفاع أحجام تداول العقود الآجلة لخام برنت لشهري فبراير (شباط) ومارس حيث من المقرر أن يبدأ الخفض في التأثير بوضوح على السوق لتصل إلى معدلات قياسية.

إلى ذلك، قال وزير الطاقة الأذربيجاني ناطق علييف، اليوم، إن بلاده لا تنوي زيادة إنتاج النفط في 2017.

وفى رد مكتوب على طلب لـ«رويترز» للتعقيب على أوبك وروسيا، قال علييف إن قرار «أوبك» بتقييد الإنتاج سيحقق الاستقرار في سوق النفط العالمية.

وأضاف علييف أن أذربيجان مستعدة للمشاركة في جولة أخرى من محادثات «أوبك» في التاسع من ديسمبر (كانون الأول) إذا ما دُعيت لذلك.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة