رصد أسلحة حديثة لدى الحوثيين حازوها خلال الهدنة

رصد أسلحة حديثة لدى الحوثيين حازوها خلال الهدنة

الاثنين - 29 شهر رمضان 1437 هـ - 04 يوليو 2016 مـ
مصادر عسكرية أكدت حشد الحوثيين أتباعهم بمختلف الجبهات استغلالا للهدنة (إ.ب.أ)

أكدت مصادر عسكرية يمنية مطلعة أنه تم رصد أسلحة حديثة تستخدمها ميليشيات الحوثي والرئيس السابق علي عبد الله صالح في الكثير من جبهات القتال خلال اليومين الماضيين، أبرزها الصواريخ الحرارية «إم دي» روسية الصنع، التي يبلغ مداها قرابة 505 كيلومترات، وأسلحة قنص أميركية يبلغ مداها 3.5 كيلومتر. ويقول خبراء عسكريون إن هذه الأسلحة المتطورة، سواء التي تعمل حراريًا أو بالليزر، قادرة على تدمير الدبابات العسكرية الحديثة.

وأضافت المصادر التي تحدثت إليها «الشرق الأوسط»، أن تزود الميليشيات الانقلابية بهذه الأسلحة، خصوصًا الصواريخ الحرارية، أسهم في تقدمها جزئيًا في بعض جبهات القتال، مثل جبهة باب المندب، قبل أن تجبرها قوات الجيش الوطني والمقاومة على التراجع مجددًا.

وقال اللواء أحمد سيف قائد المنطقة العسكرية الرابعة لـ«الشرق الأوسط» إن القدرات العسكرية للميليشيات الانقلابية تعززت خلال فترة الهدنة العسكرية والمشاورات التي جرت في الكويت، قبل أن تعلق بمناسبة عيد الفطر. وشدد اللواء أحمد سيف على أن الحوثيين ليسوا راغبين في مقاسمة السلطة، وأن هدفهم الرئيسي هو الوصول إلى باب المندب الاستراتيجي، ومنه إلى عدن، ثم الاستمرار شرقًا للسيطرة على حضرموت، كي تتمكن من الإشراف على المنافذ البحرية الرئيسية للبلاد.
...المزيد


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة