طوق جديد يساعد على فهم مشاعر الكلاب والقطط

طوق جديد يساعد على فهم مشاعر الكلاب والقطط

يحتوي على جهازين للاستشعار
الاثنين - 8 شهر ربيع الثاني 1437 هـ - 18 يناير 2016 مـ

في معرض للأجهزة التي يرتديها المستخدمون في العاصمة اليابانية طوكيو عرض طوق عالي التقنية يقيس مزاج الكلاب والقطط.
فالإشارات الجسدية تتباين بشدة فبينما هز الذيل يعتبر مؤشرا للسعادة لدى الكلاب إلا أن هزة ذيل القطط ليست إشارة واضحة تماما وتتباين تفسيراتها من حالة إلى أخرى.
ويقول المنتجون اليابانيون لهذا الطوق العالي التقنية بأنه يحلل بشكل علمي الأحوال العاطفية للحيوانات الأليفة.
الطوق مزود بجهازين للاستشعار يرصدان الحركة الجسدية للحيوانات الأليفة وسرعتها ووتيرتها وينقل كل هذه القياسات إلى تطبيق هاتفي. ثم يترجم الجهاز الإشارات إلى أربع نتائج محتملة أنه فرح وسعيد أو مرتاح أو يريد اللعب أو مُغتاظ.
ويقول مبتكر الطوق ماسايوشي اساهي «هذا الجهاز يكشف عن مشاعر الحيوانات بترجمة الاهتزازات الناجمة عن حركة الذيل والأصوات التي تطلقها وارتعاشة أجسادها ويحولها إلى قياسات عما تحس به».
ومن المنتظر أن يطرح الطوق في الأسواق بسعر يصل إلى نحو 85 دولارا.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة