37 قتيلاً في اشتباكات بين «داعش» وجماعة منافسة في ليبيا

37 قتيلاً في اشتباكات بين «داعش» وجماعة منافسة في ليبيا

السبت - 1 ذو القعدة 1436 هـ - 15 أغسطس 2015 مـ
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
قال سكان إن نحو 37 شخصًا قتلوا في اشتباكات بين مقاتلي تنظيم داعش وجماعة إسلامية أخرى، تتحدى سيطرة التنظيم على مدينة سرت في وسط ليبيا.

وتجسد الاشتباكات في المدينة - وهي مسقط رأس معمر القذافي - الفوضى التي تشهدها البلاد، حيث تتنافس حكومتان وجماعات معارضة سابقة وجماعات إسلامية، على السيطرة على مقاليد الحكم، مما يضطر العائلات للفرار بحثًا عن قدر من الأمان.

وأفاد السكان بأنّ الاشتباكات استمرت حتى وقت مبكر اليوم (الجمعة)، لكنّها توقفت حين استعاد تنظيم داعش منطقة حاول سلفيون وسكان مسلحون السيطرة عليها.

وتشهد المدينة معارك عنيفة منذ أربعة أيام، وقال مصدر لوكالة الصحافة الفرنسية: «سرت تعيش حربًا حقيقية منذ الثلاثاء. المعارك العنيفة التي يخوضها مسلحون من المدينة في مواجهة تنظيم داعش لم تتوقف قط، وسط قصف متبادل وغارات جوية». وأضاف المسؤول رافضا الكشف عن اسمه: «هناك عشرات القتلى والجرحى، ولم نستطع حتى الآن إحصاء الضحايا من الشباب الذي يقاتلون تنظيم داعش، أو قتلى وجرحى التنظيم، بسبب شدة المعارك».

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة