دبي تعتمد موازنة عامة لثلاث سنوات بإنفاق 55.8 مليار دولار

دبي تعتمد موازنة عامة لثلاث سنوات بإنفاق 55.8 مليار دولار

الجمعة - 15 جمادى الأولى 1444 هـ - 09 ديسمبر 2022 مـ رقم العدد [ 16082]
وسط مدينة دبي (وام)

اعتمد الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء، بصفته حاكماً لإمارة دبي، دورة الموازنة العامة لحكومة دبي للسنوات المالية 2023 - 2025، بإجمالي نفقات قدره 205 مليارات درهم (55.8 مليار دولار).
وأكد الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي، أن الموازنة الجديدة تعكس الأداء القوي لمختلف القطاعات الاقتصادية، وتؤكد عزم دبي على مواصلة تطوير قدراتها في مختلف المجالات مع التركيز على البعد الاجتماعي، توازياً مع العمل على زيادة معدلات النمو الاقتصادي وأخذ الشراكة بين القطاعين العام والخاص إلى مستويات جديدة تتيح فيها مجالاً أرحب لمؤسسات القطاع الخاص وتدعمها لقيادة مؤشرات النمو الاقتصادي».
وقال: «الموازنة تعكس مدى الاهتمام بمواصلة تطوير البنية التحتية في دبي، خاصة على صعيد القطاعين الصحي والتعليمي؛ لمواكبة متطلبات المرحلة المقبلة، ولتحقيق الطموحات التنموية الكبيرة للإمارة، توازياً مع تطوير البنية الرقمية، الحكومة تعمل ضمن برامج الاستدامة المالية، وتسعى لمنح دبي مراكز أكثر تقدماً في مؤشرات التنافسية العالمية».
وتوضح الخطة المالية للأعوام الثلاثة المقبلة (2023 إلى 2025) مدى اهتمام حكومة دبي بتوفير أعلى درجات الاستقرار الاقتصادي والتحفيز لقطاعات الأعمال في الإمارة، من خلال إعطاء صورة واضحة للمستهدفات الاقتصادية للحكومة خلال هذه الفترة، ما يدعم التخطيط متوسط الأجل للقطاعات الاقتصادية بالإمارة، ويوفر رؤية واضحة للقطاع الخاص فيها.
وأصدر الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، بصفته حاكماً لإمارة دبي، قانوناً بشأن اعتماد الموازنة العامة لحكومة دبي للسنة المالية 2023، وفيه تقُدّر النفقات الحكومية بإجمالي يبلغ 67.5 مليار درهم (18.3 مليار دولار)، ما يُعبّر عن تعافي الإمارة، ويشكّل منطلقاً لتلبية طموحاتها في تحفيز الاقتصاد الكلي، ودعم أهداف مشروع تطوير الخطة الاستراتيجية لدبي 2030.
وقال عبد الرحمن آل صالح، المدير العام لدائرة المالية في حكومة دبي، إن دورة الموازنة العامة للسنوات المالية 2023 - 2025 تؤكد الاستدامة المالية، وتحفيز ريادة الأعمال في الإمارة، مشيراً إلى أن دورة الموازنة للأعوام الثلاثة توجّه رسالة محفزة لقطاعات الأعمال، ومؤكداً حرص حكومة دبي على تطوير خطتها المالية سنوياً، انسجاماً مع التطوّرات العالمية.
وأضاف آل صالح: «جاءت موازنة العام المالي 2023، التي اعتُمدت بإجمالي نفقات 67.5 مليار درهم (18.3 مليار دولار)، لتلبي المتطلبات وتواكب المتغيرات التي يفرضها التضخم الاقتصادي العالمي، مؤكداً التزام حكومة دبي انتهاج سياسات مالية منضبطة تحقق الاستدامة المالية للإمارة، وتعمل على حوكمة الموارد المالية، وتساهم في زيادة معدّلات النمو الاقتصادي.
وتتوقع حكومة دبي تحقيق إيرادات عامّة تُقدّر بإجمالي يبلغ 69 مليار درهم (18.7 مليار دولار)، بزيادة قدرها 20 في المائة عن العام المالي 2022، نتيجة لسرعة تعافي الإمارة من تبعات الجائحة العالمية ونجاح الإجراءات المتّخذة في التعامل معها، وتُظهر موازنة العام المالي المقبل أن إيرادات النفط تمثل 5 في المائة من إجمالي الإيرادات المتوقعة للعام 2023.
وأوضحت دبي أن الموازنة تتضمن احتياطياً خاصاً قدره 5 في المائة من إجمالي النفقات المتوقعة، وذلك إعمالاً لمبدأ الاستعداد للبرامج الطارئة أثناء تنفيذ الخطة المالية لمختلف القطاعات والأنشطة في الإمارة، مشيرة إلى أنها حافظت في هذا السياق على نسبة خدمة دين لا تتجاوز 6 في المائة من إجمالي نفقاتها؛ نتيجة لاتباعها سياسة مالية منضبطة.


دبي اقتصاد الإمارات

اختيارات المحرر

فيديو