الصين تلوم «قوى ذات دوافع خفية» في ربط حريق أورومتشي بقيود كوفيد

الصين تلوم «قوى ذات دوافع خفية» في ربط حريق أورومتشي بقيود كوفيد

أكدت أن جهودها لمكافحة كورونا «ستكون ناجحة»
الاثنين - 4 جمادى الأولى 1444 هـ - 28 نوفمبر 2022 مـ
جانب من الاحتجاجات في شوارع شنغهاي أمس (أ.ف.ب)

أكّدت وزارة الخارجية الصينية، اليوم الاثنين، أن جهود الحكومة في «مكافحة كوفيد - 19 ستكون ناجحة»، غداة نزول مواطنين إلى الشوارع في أنحاء مختلفة من البلاد؛ احتجاجاً على القيود الصحية الصارمة المفروضة.

ورداً على سؤال حول الاحتجاجات، خلال المؤتمر الصحافي المنظم، قال الناطق باسم وزارة الخارجية جاو ليجيان: «نعتبر أن كفاحنا ضد «كوفيد - 19» سيكون ناجحاً بقيادة الحزب الشيوعي الصيني ودعم الشعب الصيني»، بحسب ما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية.

كما ألقت الصين باللوم على «قوى ذات دوافع خفية» في ربط حريق قاتل في منطقة شينجيانغ بقيود «كوفيد» المشددة، وهي المحرك الرئيسي للاحتجاجات المندلعة في أنحاء مختلفة من البلاد في الأيام الأخيرة.

وأفادت منشورات تم تداولها على الشبكات الاجتماعية الصينية والأجنبية، أن عمليات إغلاق «كوفيد» المطولة في أورومتشي أعاقت وصول عناصر الإطفاء بعد اندلاع الحريق مساء الخميس. وقال الناطق ليجيان: «على الشبكات الاجتماعية، قوى ذات دوافع خفية تربط هذا الحريق بالاستجابة المحلية لكوفيد - 19».

وقد أوقفت الشرطة شخصين، اليوم الاثنين، في شنغهاي في موقع تجمُّع متظاهرين، خلال اليومين الأخيرين، احتجاجاً على القيود الصحية المفروضة لمكافحة وباء «كوفيد - 19» وللمطالبة بحريات أكبر، حسبما ذكرت «وكالة الصحافة الفرنسية».

ورداً على سؤال حول سبب التوقيف، قال شرطي، للوكالة، إن أحد الشخصين «لم يذعن لتدابيرنا»، طالباً توجيه السؤال إلى سلطات الشرطة المحلية لمزيد من التفاصيل.

وكان عناصر من الشرطة يأخذون أشخاصاً آخرين جنباً ويطلبون منهم حذف صور من هواتفهم.

وكان متظاهرون قد تجمّعوا، الأحد، في هذا الحي في شنغهاي احتجاجاً على سياسة «صفر كوفيد» الصارمة المطبقة في الصين منذ 3 سنوات تقريباً وللمطالبة بمزيد من الحريات السياسية.

ووقعت مواجهات مع القوى الأمنية وأوقف الكثير من الأشخاص، على ما أفاد مراسلو الوكالة الفرنسية. وامتنعت شرطة شنغهاي حتى اليوم الاثنين عن الرد على أسئلة متكررة حول عدد الموقوفين في اليومين الأخيرين.

وصباح اليوم أُعيد فتح الطرق التي أُغلقت، مساء أمس الأحد، مع انتشار أقل للشرطة، إلا أن كتلاً زرقاء نُصبت على امتداد الأرصفة لمنع أي تجمع جديد.

 


الصين فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

فيديو