إعادة ترمب إلى «تويتر» تزعج «الديمقراطيين»

إعادة ترمب إلى «تويتر» تزعج «الديمقراطيين»

الثلاثاء - 28 شهر ربيع الثاني 1444 هـ - 22 نوفمبر 2022 مـ رقم العدد [ 16065]
الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب (أ.ب)

أعرب الديمقراطيون عن أسفهم لإعادة حساب الرئيس السابق دونالد ترمب على «تويتر»، ووصف عضو مجلس النواب بالحزب الديمقراطي آدم شيف، هذه الخطوة، بأنها «خطأ فادح».
وأشار النائب عن ولاية كاليفورنيا إلى أن ترمب استخدم «تويتر» لتشجيع مؤيديه على اقتحام مبنى الكابيتول الأميركي في 6 يناير (كانون الثاني) 2021، وفقاً لصحيفة «نيويورك ديلي نيوز» الأميركية.
وقال شيف الأحد على قناة «إن بي سي»، «كما أظهرنا في جلسات استماع 6 يناير، إن الرئيس استخدم تلك المنصة للتحريض على هذا الهجوم على مبنى الكابيتول. وتصريحاته حول نائب الرئيس - نائبه هو - عرضت حياة مايك بنس للخطر».
وأعلن إيلون ماسك يوم السبت أن عودة الرئيس السابق إلى المنصة مرحب به، وذلك بعد أن حظر «تويتر»، ترمب، في أعقاب حصار 6 يناير.
واحتفل الجمهوريون بقرار ماسك، رغم أن ترمب لم يستأنف التغريد حتى بعد ظهر يوم الأحد، وفق وكالة الأنباء الألمانية.
وكان المالك الجديد لمنصة «تويتر» إيلون ماسك أعاد، السبت، تفعيل حساب ترمب بعد أن كان قد حُظر إثر اجتياح عدد من أنصاره «مبنى الكابيتول» في 6 يناير 2021.
وكتب ماسك، على حسابه الخاص في «تويتر»: «الشعب قال كلمته. ترمب سيعود»، وذلك بعد النتيجة الإيجابية لاستطلاع أطلقه ماسك بهدف اتخاذ قرار بشأن إعادة تفعيل حساب الرئيس الأميركي السابق. وأجاب أكثر من 15 مليون مشترك في «تويتر» على سؤال الاستطلاع، وصوتت نسبة 51.8 في المائة بـ«نعم» لعودة الزعيم الجمهوري إلى المنصة. وعاد حساب دونالد ترمب على «تويتر» إلى الظهور بعد دقائق قليلة من إعلان إيلون ماسك، وتعود آخر تغريدة عليه إلى الثامن من يناير 2021.
وبدا عدد المشتركين غير ثابت، إذ زاد 3 ملايين في أقل من ساعتين، قبل أن ينخفض بشكل مفاجئ، ليستقر بعد ذلك عند 86 مليون متابع. ويضم حساب الرئيس السابق على شبكة «تروث سوشال» التي أنشأها بعد إغلاق حسابه على «تويتر»، 457 متابعاً. وبعد 3 أسابيع على استحواذه على «تويتر»، قال أغنى رجل في العالم ومالك «تيسلا» و«سبيس إكس»، مساء الجمعة، مع إطلاق الاستفتاء، إن نتائجه يمكن أن تؤثر على قرار عودة الرئيس السابق إلى «تويتر» من عدمها.


أميركا الولايات المتحدة

اختيارات المحرر

فيديو