سفير روسي: الدعم العسكري الأميركي لأوكرانيا يزيد مخاطر الاشتباك‭ ‬مع الغرب

سفير روسي: الدعم العسكري الأميركي لأوكرانيا يزيد مخاطر الاشتباك‭ ‬مع الغرب

الأربعاء - 10 شهر ربيع الأول 1444 هـ - 05 أكتوبر 2022 مـ
سفير روسيا لدى الولايات المتحدة أناتولي أنتونوف (رويترز)

قال سفير روسيا لدى الولايات المتحدة أناتولي أنتونوف إن قرار واشنطن إرسال المزيد من المساعدات العسكرية إلى أوكرانيا يشكل تهديداً لمصالح موسكو ويزيد من خطر اندلاع صدام عسكري بين روسيا والغرب، وفقاً لوكالة «رويترز».

وأضاف أنتونوف، على تطبيق التراسل «تليغرام»، اليوم الأربعاء: «نرى أن هذا يمثل تهديداً مباشراً لمصالح بلدنا الاستراتيجية». وأردف: «توريد الولايات المتحدة وحلفائها المنتجات العسكرية لأوكرانيا لا يؤدي فحسب إلى إراقة دماء مطولة وخسائر جديدة، وإنما يزيد من خطر حدوث صدام عسكري مباشر بين روسيا والدول الغربية».

وأعلن الرئيس الأميركي جو بايدن تقديم حزمة مساعدات عسكرية جديدة إلى أوكرانيا بقيمة 625 مليون دولار تتضمن أنظمة «هايمارس» وبطاريات مدفعية وذخيرة ومدرعات.
https://twitter.com/POTUS/status/1577353222976585732?s=20&t=0zNPVScPuCDCYHCSslOFLw

وقال البيت الأبيض، في بيان، أمس، إن بايدن تحدث إلى الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، مؤكداً أن الولايات المتحدة لن تعترف أبداً بضم روسيا المزعوم للأراضي الأوكرانية. كما تعهّد بمواصلة دعم أوكرانيا في الدفاع عن نفسها ضد القوات الروسية «لأطول فترة ممكنة» وحشد العالم وراء جهود أوكرانيا للدفاع عن حريتها وديمقراطيتها، على النحو المنصوص عليه في ميثاق الأمم المتحدة.

كما أكد بايدن استعداد الولايات المتحدة لفرض تكاليف باهظة على أي فرد أو كيان أو دولة تقدم الدعم لضم روسيا أراضي أوكرانية.


روسيا أخبار أميركا أخبار روسيا حرب أوكرانيا سياسة أميركية

اختيارات المحرر

فيديو