كوريا الشمالية تطلق صاروخاً باليستياً فوق اليابان

×

رسالة التحذير

  • The subscription service is currently unavailable. Please try again later.
  • The subscription service is currently unavailable. Please try again later.
  • The subscription service is currently unavailable. Please try again later.

كوريا الشمالية تطلق صاروخاً باليستياً فوق اليابان

الاثنين - 8 شهر ربيع الأول 1444 هـ - 03 أكتوبر 2022 مـ
من تجربة صاروخية كورية شمالية سابقة (أرشيفية)

أطلقت كوريا الشمالية صاروخاً حلَّق فوق اليابان، اليوم (الثلاثاء)، في أحدث حلقة بسلسلة من التجارب التي تجريها بيونغ يانغ مع تصاعد التوترات في المنطقة.

وقال الجيش الكوري الجنوبي إن بيونغ يانغ أطلقت صاروخاً باليستياً متوسط المدى، حلَّق شرقاً فوق الأرخبيل الياباني، حسبما ذكرت وكالة أنباء «يونهاب».

وأشارت هيئة الأركان المشتركة الكورية الجنوبية إلى أن هذا أول إطلاق كوري شمالي لصاروخ متوسط المدى منذ أكثر من 8 أشهر، وأُطلق من مقاطعة جاجانغ الكورية الشمالية قرب الحدود مع الصين.

وقطع الصاروخ مسافة 4500 كيلومتر، وكان أقصى ارتفاع له 970 كيلومتراً، وفقاً للتقديرات الأولية.

ووصف الرئيس الكوري الجنوبي يون سوك يول الأمر بأنه استفزاز متهور، وحث على اتخاذ إجراءات رداً على ذلك.

بدوره، وصف رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا الإطلاق بأنه عمل «سافر»، في حين أكد كبير أمناء مجلس الوزراء هيروكازو ماتسونو أنه تهديد وشيك للمنطقة والمجتمع الدولي.

وكانت هذه هي المرة الأولى منذ ما يقرب من 5 سنوات التي يحلق فيها صاروخ كوري شمالي فوق اليابان. وهبط على بعد حوالي 3000 كيلومتر شرق اليابان في المحيط الهادئ، وفقاً لمصادر يابانية.

وتسبب الإطلاق في صدور إنذار صاروخي عام حث سكان جزيرة هوكايدو ومقاطعة أوموري في جزيرة هونشو على البحث عن مأوى في منازلهم، حسبما ذكرت وكالة أنباء «كيودو».
https://twitter.com/GundamNorthrop/status/1577121859190988803

ويأتي الإطلاق الأحدث بعد أن اختبرت كوريا الشمالية صاروخين باليستيين يوم السبت. وتحظر قرارات الأمم المتحدة على كوريا الشمالية اختبار أي نوع من الصواريخ الباليستية.
https://twitter.com/firamnews/status/1577070668541091842

ويرى الخبراء أن الزيادة الأخيرة في اختبارات بيونغ يانغ هي رد فعل على المناورات البحرية التي تقوم بها القوات الكورية الجنوبية والأميركية.

كما شاركت حاملة الطائرات «يو إس إس رونالد ريغان» في التدريبات البحرية التي استمرت 4 أيام. وكان هذا أول نشر لحاملة طائرات أميركية في كوريا الجنوبية منذ ما يقرب من 4 سنوات.

وتتهم كوريا الشمالية الولايات المتحدة، بانتظام، بالتحضير لهجوم من خلال مناوراتها العسكرية مع كوريا الجنوبية، وهو ما ينفيه البلدان.


كوريا الجنوبية كوريا الشمالية

اختيارات المحرر

فيديو