إطلاق سراح مدير محطة زابوريجيا النووية الأوكرانية

إطلاق سراح مدير محطة زابوريجيا النووية الأوكرانية

الاثنين - 8 شهر ربيع الأول 1444 هـ - 03 أكتوبر 2022 مـ
جندي روسي في محيط محطة زابوريجيا النووية (رويترز)

أُطلق سراح المدير العام لمحطة الطاقة النووية في زابوريجيا الواقعة تحت سيطرة روسيا التي أوقفته الجمعة، على ما أعلنت اليوم الاثنين، الوكالة الدولية للطاقة الذرية التي يوجد لديها خبراء في الموقع.

وكتب المدير العام للوكالة الدولية رافائيل غروسي في تغريدة: «أرحب بالإفراج عن إيغور موراتشوف»، مضيفاً: «لقد تلقيت تأكيداً بأنه عاد إلى المنزل سالماً وبصحة جيدة»، بحسب ما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية.

وكانت «دورية روسية» اعتقلت موراتشوف الجمعة، أثناء توجهه من المصنع إلى بلدة إرنوغودار التي تسيطر عليها روسيا، كما أعلنت شركة الطاقة النووية الأوكرانية «اينرغو - اتوم».

وأوضحت أنه تم توقيف السيارة التي تنقل مدير المصنع وإخراجه منها ونقله «معصوب العينين إلى جهة مجهولة».

ودان وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا السبت، «الاحتجاز غير القانونيّ»، لسبب مجهول، مندداً بـ«عمل إرهابي جديد من جانب روسيا».

واحتلت القوات الروسية محطة زابوريجيا للطاقة النووية، الأكبر في أوروبا، مطلع مارس (آذار)، وهي ليست بعيدة عن خط التماس بين الأراضي التي تسيطر عليها كييف، وتلك التي تحتلها موسكو.

وتقع محطة الطاقة النووية في منطقة زابوريجيا، وهي من الأراضي الأوكرانية التي ضمتها روسيا رسمياً الجمعة.

وزار وفد من الوكالة الدولية للطاقة الذرية المحطة في سبتمبر (أيلول). ولا يزال اثنان من المفتشين التابعين لها هناك.

وفي مواجهة القصف المنتظم الذي يثير مخاوف من وقوع حادث نووي كبير، تدعو الوكالة التابعة للأمم المتحدة إلى إنشاء منطقة أمنية حول الموقع. وفي هذا السياق، بدأ غروسي مشاورات مع كييف وموسكو اللتين سيقوم بزيارتهما هذا الأسبوع، بحسب الوكالة.


النمسا حرب أوكرانيا

اختيارات المحرر

فيديو