محمد منير يشدو مع «مسار إجباري» لأول مرة

محمد منير يشدو مع «مسار إجباري» لأول مرة

تعاون مجدداً مع فتحي سلامة بعد ابتعادهما لسنوات
السبت - 6 شهر ربيع الأول 1444 هـ - 01 أكتوبر 2022 مـ
منير مع أعضاء «مسار إجباري» (صفحة الفريق على «فيسبوك»)

اختتم الفنان المصري محمد منير مساء أمس، حفلاته الصيفية لعام 2022 بعد تقديمه حفلاً غنائياً كبيراً في أحد الأندية الرياضية المصرية بالقاهرة وسط حضور جماهيري غفير تجاوز 5 آلاف شخص رفقة كل من الرابر شاهين وفريق «مسار إجباري»، ضمن فعاليات مهرجان «ميكس مزيكا»، في أول ظهور له مع صديقه الموسيقار فتحي سلامة بعد سنوات طويلة من ابتعادهما عن العمل سوياً.
واستقبل الجمهور محمد منير عقب صعوده على المسرح بشعار «الكبير كبير، بنحبك يا منير»، كما رد عليهم محمد منير قائلاً: «شكلكوا يفرح»، ثم بدأ وصلته الغنائية بأداء عدد من أهم وأشهر أغنياته التي قدمها خلال مسيرته الفنية منها «هيلا هيلا»، و«الرزق على الله»، و«شجر اللمون»، و«علموني عينيكي أسافر»، «يونس»، و«علي صوتك بالغنا»، كما أصر منير على تقديم أغنيته الجديدة «لِلّي» التي كانت قد تسببت في أزمة كبرى وقت طرحها بسبب حقوق الملكية الفكرية الخاصة بكلماتها وألحانها».
وشهد حفل «الكينج» تقديم عدد كبير من المفاجآت الفنية، حيث قدم لأول مرة دويتو غنائي في أغنيتين «الكون كله بيدور» و«حتى... حتى» مع فريق «مسار إجباري» الغنائي، الذي احتفى بغنائه مع منير بوصفه الحفل عبر حساباته الرسمية «ليلة لا تنسى في تاريخ الفريق».
واختتم منير حفله بتوجيه شكر خاص للموسيقار فتحي سلامة على مشاركته معه في الحفل قائلاً: «أحب أشكر صديقي ورفيق مشواري فتحي سلامة على قيادته اليوم لفرقتي، شكراً يا فتحي».
تحدث الموسيقار فتحي سلامة عن مشاركته لمحمد منير في حفله قائلاً لـ«الشرق الأوسط»: «مشواري مع محمد منير بمثابة رحلة عمر، فنحن رفقاء كفاح منذ بداية الطريق، ربما ابتعدنا بعض الوقت، ولكن دوماً نعود سوياً، حققنا النجاحات الكبرى في بداية المشوار، وقدمنا سوياً واحداً من أهم ألبومات الموسيقى الشرقية في تسعينات القرن الماضي مع طرح ألبوم شبابيك، ثم قدمنا مجدداً أغنية (ليالي)».
وأشار سلامة الحاصل على جائزة «الغرامي» في الموسيقى إلى أن ملاقاته لمنير دوماً في أعمال فنية نابع من حبه لموسيقاه وفنه «ربما نختلف، وأحياناً نبتعد، ولكن الموسيقى دوماً ما تجمعنا سوياً من جديد، وهذا هو ما حدث في حفلنا الأخير في القاهرة، محمد منير له مكانة خاصة بقلبي، وحينما أبلغني بأن لديه حفلاً غنائياً بالقاهرة، أحببت الفكرة ورحبت بمشاركته في الحفل».
مشيراً إلى أن «الفنان محمد منير سيظل رقماً مهماً وصعباً في الأغنية المصرية لأنه قدم كل ما في وسعه للوصول إلى المكانة التي وصل إليها حالياً».
ويرى الرابر المصري شاهين أن «الغناء في حفل واحد مع الفنان محمد منير يعد حلماً لم يكن يتوقعه في يوم من الأيام» قائلاً لـ«الشرق الأوسط»: «اليوم أنا فقرة غنائية ضمن فقرات حفل محمد منير، ولكن بعد الانتهاء من فقرتي سأكون فرداً من أفراد جمهور محمد منير لكي أحتفل معه وأرقص على أغنياته، فلا أتصور أن هناك شخصاً لا يحب فن وشخصية محمد منير».
جدير بالذكر أن الفنان محمد منير سيشارك للمرة الثانية في فعاليات مهرجان الموسيقى العربية في دورته الحادية والثلاثين حينما يشدو في الثاني من شهر نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل على مسرح النافورة بدار الأوبرا المصرية بعد مشاركته الأولى عام 2019.


مصر منوعات

اختيارات المحرر

فيديو