تركيا تعتبر ضم روسيا أراضي أوكرانية «انتهاكاً خطيراً» لمبادئ القانون الدولي

تركيا تعتبر ضم روسيا أراضي أوكرانية «انتهاكاً خطيراً» لمبادئ القانون الدولي

السبت - 6 شهر ربيع الأول 1444 هـ - 01 أكتوبر 2022 مـ
الرئيس التركي رجب طيب إردوغان ونظيره فلاديمير بوتين في لقاء بقمة شنغهاي في أوزبكستان (رويترز)

قالت وزارة الخارجية التركية اليوم (السبت) إن تركيا «ترفض» ضم روسيا أراضي أوكرانية جديدة مثلما ترفض الاعتراف بضم شبه جزيرة القرم.
وأكدت الوزارة في بيان نشر مساء أمس (الجمعة) بعد الاحتفال في موسكو بعمليات الضم أن «تركيا لم تعترف بضم شبه جزيرة القرم إثر استفتاء غير قانوني في 2014 وعبرت باستمرار عن تأييدها الحازم لوحدة أراضي أوكرانيا واستقلالها وسيادتها».
وأضافت «استنادا إلى هذا الموقف المتخذ منذ عام 2014، فإننا نرفض القرار الروسي بضم مناطق دونيتسك ولوغانسك وخيرسون وزابوريجيا. ولا يمكن قبول هذا القرار الذي يشكل انتهاكا خطيرا لمبادئ القانون الدولي».
في وقت سابق، أدانت الوزارة التركية الاستفتاءات التي أجريت في هذه المناطق الأربع الأسبوع الماضي ووصفتها بأنها «غير شرعية».
يحاول الرئيس التركي رجب طيب إردوغان الذي لم يتحدث بشكل مباشر عن الموضوع، منذ بداية الحرب الحفاظ على علاقات مع كييف وموسكو وعرض وساطته لبدء محادثات بين روسيا وأوكرانيا التي تزودها أنقرة بمسيرات قتالية.
ولكن بعد أن التقى نظيره فلاديمير بوتين في عدة مناسبات وأبرم اتفاقات معه لإمداد بلاده بالغاز الذي تسدد ثمنه جزئياً بالروبل، يبدو الآن أنه ينأى بنفسه بعد أن دعا من على منصة الأمم المتحدة إلى إيجاد مخرج «كريم للجميع» من الحرب.
تحت ضغوط أميركية وخوفاً من إجراءات انتقامية، انسحبت البنوك التركية تدريجياً هذا الأسبوع من نظام الدفع الروسي مير الذي سمح للمواطنين الروس بمواصلة سحب الأموال في تركيا.


تركيا علاقات تركيا و روسيا

اختيارات المحرر

فيديو