«خريطة أوكرانيا» على طاولة الكرملين

«خريطة أوكرانيا» على طاولة الكرملين

الغرب يشكل خلية طوارئ بعد رابع تسرب في أنابيب الغاز
الجمعة - 5 شهر ربيع الأول 1444 هـ - 30 سبتمبر 2022 مـ رقم العدد [ 16012]
امرأة ترفع العلم الروسي على شرفة منزلها في لوغانسك بعد إعلان نتائج الاستفتاء (أ.ب)

فور إعلان نتائج الاستفتاءات التي نُظِّمت في أربع مناطق انفصالية بأوكرانيا، وجّه قادة تلك المناطق نداءات رسمية إلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ناشدوه فيها قبول مناطقهم لتكون «أجزاء من روسيا الاتحادية».

ووصل قادة مناطق دونيتسك ولوغانسك وزابوريجيا وخيرسون إلى موسكو استعداداً لاجتماع اليوم (الجمعة)، مع الرئيس بوتين يُتوقع أن يجري خلاله ترسيم إجراءات الضم وبالتالي تغيير خريطة أوكرانيا على طاولة الكرملين.

وأكد الكرملين أن الاجتماع الذي دُعي إليه نواب مجلسي الدوما والاتحاد ورؤساء الأقاليم الروسية، سيشهد مراسم التوقيع على معاهدات انضمام «الأراضي المحررة» إلى الاتحاد الروسي. وإضافةً إلى موضوع الضم، يُنتظر أن يتطرق بوتين في خطاب له إلى ملامح التحرك العسكري الروسي اللاحق في أوكرانيا، على خلفية تأكيد الكرملين أن المعارك «ستتواصل حتى تحرير كل أراضي دونيتسك على الأقل». ومن المنتظَر أن يحسم بوتين الجدل حول الوضع الداخلي الروسي، على خلفية توقُّعات بتشديد إجراءات السفر، وتوسيع عمليات التعبئة العسكرية.

في غضون ذلك وبعد أن رصد خفر السواحل السويدي تسرباً رابعاً في أنبوب الغاز «نورد ستريم 2» الذي يعْبر بحر البلطيق، قرر حلف شمال الأطلسي والمفوضية الأوروبية تشكيل خلية طوارئ لمعالجة ما وصفاه في بيان مشترك بـ«مواطن ضعف في المنشآت الاستراتيجية الأوروبية أمام الحرب الهجينة».

ورفعت جميع الدول التي لها مصالح حيوية في المنطقة مستوى إنذار أجهزتها الأمنية، وأرسلت قطعاً بحرية لمراقبة الطرق التي تعبر فيها البنى التحتية الاستراتيجية، مثل منشآت تسييل الغاز والأسلاك البحرية للاتصالات.
... المزيد


أوكرانيا حرب أوكرانيا

اختيارات المحرر

فيديو