تدريب بحري مصري - فرنسي في نطاق الأسطول الشمالي

تدريب بحري مصري - فرنسي في نطاق الأسطول الشمالي

الأربعاء - 3 شهر ربيع الأول 1444 هـ - 28 سبتمبر 2022 مـ
جانب من التدريب المصري – الفرنسي (المتحدث العسكري المصري)

أفاد بيان عسكري مصري بأن «القوات البحرية المصرية ونظيرتها الفرنسية نفّذت تدريباً بحرياً عابراً بالبحر المتوسط بنطاق الأسطول الشمالي، وذلك باشتراك الفرقاطة المصرية طراز جوويند (الفاتح) مع الفرقاطة الفرنسية (اكونيت)، وذلك عقب انتهاء زيارتها الناجحة إلى قاعدة الإسكندرية البحرية».
ووفق البيان المصري (الأربعاء) فإن «التدريب تضمن تنفيذ مجموعة من الأنشطة المختلفة التي ركزت على تبادل الموقف العملياتي بمسرح العمليات البحري المشترك، والتدريب على العمل المتجانس، ضمن قوة مشتركة مكلفة بمهام حفظ الأمن البحري بغرض مجابهة (التهديدات) الخاصة بتدفق التجارة العالمية وحرية الملاحة البحرية بالمناطق ذات الاهتمام المشترك، بالإضافة إلى تنفيذ تمارين تشكيلات الإبحار التكتيكية».
ونوه البيان المصري إلى أن «التدريبات تأتي في إطار خطة القوات المسلحة للتدريبات المشتركة، تأكيداً على الشراكة الاستراتيجية والعلاقة الثنائية الممتدة بين القوات المسلحة المصرية ونظيرتها الفرنسية، بما يساهم بشكل (فعال) في الأمن والاستقرار البحري بالمنطقة».
وفي مارس (آذار) الماضي، نفّذت القوات البحرية المصرية ونظيرتها الفرنسية تدريباً بحرياً عابراً في نطاق الأسطول الجنوبي، وذلك باشتراك الفرقاطة المصرية (الإسكندرية) مع حاملة المروحيات الفرنسية (ميسترال) والفرقاطة الشبحية الفرنسية (كوربيه). وفي فبراير (شباط) الماضي اختُتم التدريب الجوي المشترك المصري - الفرنسي «آمون 22»، والذي تم تنفيذه بمشاركة عناصر من القوات الجوية المصرية والفرنسية بعدد من القواعد الجوية المصرية، وبمشاركة عدد من المقاتلات متعددة الطرز.
وسبق أن نفّذت وحدات من القوات الجوية المصرية ونظيرتها الفرنسية، في أغسطس (آب) 2021، «تدريباً جوياً مشتركاً، بمشاركة عدد من ‏الطائرات متعددة المهام من طراز (ميراج 2000، والرافال، وF -16‎‏) المصرية». كما نفذت قوات بحرية مصرية - فرنسية في مارس عام 2021، «تدريباً بحرياً عابراً في نطاق الأسطول الجنوبي في قاعدة البحر الأحمر».


مصر أخبار مصر

اختيارات المحرر

فيديو