لقاء استخباراتي مغربي ـ أميركي يبحث صور الإجرام العابر للحدود

لقاء استخباراتي مغربي ـ أميركي يبحث صور الإجرام العابر للحدود

الأربعاء - 25 صفر 1444 هـ - 21 سبتمبر 2022 مـ رقم العدد [ 16003]
عبد اللطيف حموشي خلال لقائه مديرة أجهزة الاستخبارات الوطنية الأميركية في الرباط أول من أمس (الشرق الأوسط)

بحث المدير العام لـ«الأمن الوطني (الأمن العام) ومراقبة التراب الوطني المغربي (مخابراتية داخلية)»، عبد اللطيف حموشي، في الرباط أول من أمس، خلال لقائه أفريل هاينز، مديرة أجهزة الاستخبارات الوطنية بالولايات المتحدة، تقييم الوضع الأمني على المستوى الإقليمي والجهوي، ودراسة التهديدات والتحديات الناشئة عن هذا الوضع في بعض مناطق العالم، فضلاً عن استعراض المخاطر التي تطرحها الارتباطات القائمة بين التنظيمات الإرهابية، وشبكات الجريمة المنظمة، بما فيها الجريمة المعلوماتية، وغيرها من صور الإجرام العابر للحدود الوطنية.
كما بحث حموشي وهاينز أيضاً آليات دعم وتطوير التعاون الثنائي المشترك بين أجهزة الأمن والاستخبارات في المغرب والولايات المتحدة ليكون في مستوى التعاون الاستراتيجي القائم بين البلدين، وأيضاً في مستوى وحجم التحديات التي يفرضها السعي المشترك لإرساء الأمن والاستقرار على المستويين الإقليمي والدولي. وقال بيان للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني في المغرب إن هذا اللقاء يأتي تتويجاً وتنزيلاً لمخرجات اللقاء الثنائي رفيع المستوى الذي سبق أن جمع حموشي بالمسؤولة الأولى عن تجمع أجهزة الاستخبارات الوطنية الأميركية، وذلك على هامش زيارة العمل التي أجراها للولايات المتحدة يومي 13 و14 يونيو (حزيران) الماضي.


المغرب أخبار المغرب

اختيارات المحرر

فيديو