غوتيريش: باكستان بحاجة إلى لدعم مالي ضخم لمواجهة أزمة الفيضانات

غوتيريش: باكستان بحاجة إلى لدعم مالي ضخم لمواجهة أزمة الفيضانات

ارتفاع حصيلة القتلى إلى 270 شخصا
السبت - 14 صفر 1444 هـ - 10 سبتمبر 2022 مـ
طفل ينظر للكاميرا في مخيم مؤقت لضحايا الفيضانات في باكستان (أ.ب)

ارتفعت حصيلة القتلى بسبب الأمطار الموسمية والفيضانات الأخيرة في أجزاء مختلفة من إقليم «بلوشيستان» إلى 270 شخصاً، بوفاة ثلاثة أشخاص آخرين أمس (الجمعة)، طبقا لما ذكرته هيئة إدارة الكوارث الإقليمية، في الوقت الذي زار الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش اليوم (السبت) عدة مناطق اجتاحتها الفيضانات في باكستان، حيث اختتم زيارة استغرقت يومين بهدف رفع مستوى الوعي بالكارثة.

وأضافت الهيئة أن حصيلة القتلى شملت 126 رجلا و61 امرأة و83 طفلا، بينما أصيب 166 شخصاً، حسب صحيفة «ذا نيشن» الباكستانية اليوم (السبت).
https://twitter.com/aawsat_News/status/1566094920863174658

وذكرت الهيئة أن الأمطار الغزيرة تسببت في فقدان 500 ألف رأس من الماشية على الأقل. وأضافت الهيئة أن الأمطار والفيضانات في الإقليم ألحقت أضراراً بـ64 ألفا و385 منزلا، من بين ذلك 18 ألفا و410 منازل، دمرت بشكل كامل، بينما لحقت أضرار جزئية بـ45 ألفا و975 منزلا.

وتابعت الهيئة أن أكثر من 1500 كيلومتر من الطرق و22 جسرا تضررت بسبب الفيضانات، بينما دمرت أيضاً المحاصيل القائمة على أكثر الأراضي الزراعية وتجري الهيئة عمليات إغاثة في المناطق المتضررة.


وقال غوتيريش بعد هبوطه في السند، بحسب مقطع مصور نشره مكتب رئيس الوزراء شهباز شريف، «من الصعب ألا نشعر بتأثر شديد لسماع مثل هذه الأوصاف التفصيلية للمأساة».

وأضاف «باكستان بحاجة إلى دعم مالي ضخم. هذه ليست مسألة سخاء، إنها مسألة عدالة». وشهدت باكستان في شهري يوليو (تموز) وأغسطس (آب) هطول أمطار بمعدل 391 ملليمترا أو ما يقرب من 190 في المائة أعلى من متوسط 30 عاما.


وشهد إقليم السند الجنوبي هطول أمطار بنسبة تتجاوز 466 في المائة أكثر من المتوسط.

وقال غوتيريش اليوم (السبت) إن العالم بحاجة إلى فهم تأثير تغير المناخ على البلدان منخفضة الدخل. وأضاف «البشرية تشن حربا على الطبيعة والطبيعة ترد».


Pakistan باكستان

اختيارات المحرر

فيديو