«المسيّرات» الأميركية تقلق «طالبان»

الحركة طلبت من باكستان منع مرورها عبر أجوائها

يعقوب خلال مؤتمره الصحافي الأحد (أ.ف.ب)
يعقوب خلال مؤتمره الصحافي الأحد (أ.ف.ب)
TT

«المسيّرات» الأميركية تقلق «طالبان»

يعقوب خلال مؤتمره الصحافي الأحد (أ.ف.ب)
يعقوب خلال مؤتمره الصحافي الأحد (أ.ف.ب)

اتهم وزير الدفاع في حكومة طالبان، الملا يعقوب مجاهد، أمس الأحد، باكستان بإتاحة مجالها الجوي لعمليات الطائرات المسيرة الأميركية في أفغانستان ودعا الدولة المجاورة إلى التوقف عن ذلك.
وقال مجاهد للصحافيين، خلال مؤتمر صحافي متلفز في كابل: «إنها (الطائرات الأميركية) تستخدم المجال الجوي الباكستاني للوصول إلينا. نطالب باكستان بعدم استخدام مجالها الجوي ضدنا».
ويعقوب هو نجل مؤسس حركة «طالبان» الراحل، الملا عمر، وينظر إليه بوصفه ثاني أقوى زعيم عسكري لطالبان. وأضاف أنه تم تدمير منظومة الرادارات للبلاد، عندما انسحب الأميركيون من أفغانستان العام الماضي، لكن مصادر استخباراتية تشير إلى أن الطائرات المسيرة الأميركية، تدخل بلادنا عبر باكستان، وهو ما وصفه يعقوب بأنه «انتهاك واضح».
ولم ترد واشنطن ولا إسلام آباد على التعليقات.
يشار إلى أن الرئيس الأميركي جو بايدن أعلن في وقت سابق هذا الشهر أن غارة بطائرة مسيرة أميركية قتلت زعيم شبكة القاعدة، أيمن الظواهري في الحي الدبلوماسي في كابل. ونددت طالبان بالهجوم، قائلة إن قيادتها لم تكن على علم بوجوده. وقال يعقوب للصحافيين أمس إن طالبان ما زالت تحقق في مقتل الظواهري.
وتوترت العلاقات بين باكستان وأفغانستان منذ استولت «طالبان» على السلطة العام الماضي، إذ اتّهمت إسلام آباد مجموعات مسلّحة بشن هجمات متكررة من الأراضي الأفغانية.، وهو ما تنفيه «طالبان». وتصاعد التوتر بين البلدين أكثر عندما تسببت الضربات الجوية الباكستانية في شرق أفغانستان في مقتل وإصابة عشرات الأشخاص في أبريل (نيسان) الماضي.
... المزيد


مقالات ذات صلة

«طالبان» ترفض تدخل مجلس الأمن في «شأن اجتماعي داخلي»

العالم «طالبان» ترفض تدخل مجلس الأمن في «شأن اجتماعي داخلي»

«طالبان» ترفض تدخل مجلس الأمن في «شأن اجتماعي داخلي»

اعتبرت حركة «طالبان» الحاكمة في كابل، الجمعة، أن منع النساء الأفغانيات من العمل مع الأمم المتحدة «شأن اجتماعي داخلي»، وذلك رداً على تبني مجلس الأمن قراراً يندد بالقيود التي تفرضها الحركة المتشددة على الأفغانيات عموماً ومنعهن من العمل مع وكالات الأمم المتحدة. وقالت وزارة الخارجية الأفغانية، في بيان: «انسجاماً مع القوانين الدولية والالتزام القوي للدول الأعضاء (في الأمم المتحدة) باحترام الخيارات السيادية لأفغانستان، إنه شأن اجتماعي داخلي لأفغانستان لا تأثير له على الدول الخارجية». وتبنى مجلس الأمن، الخميس، بإجماع أعضائه الـ15، قراراً أكد فيه أن الحظر الذي أعلنته «طالبان» في مطلع الشهر الحالي على

العالم مجلس الأمن يدعو «طالبان» إلى تراجع سريع عن تقييد حركة النساء

مجلس الأمن يدعو «طالبان» إلى تراجع سريع عن تقييد حركة النساء

تبنى مجلس الأمن الدولي، الخميس، قرارا يدعو حركة «طالبان» إلى «التراجع بسرعة» عن جميع الإجراءات التقييدية التي فرضتها على النساء. وأضاف القرار الذي تمت الموافقة عليه بالإجماع، أن الحظر الذي فرضته «طالبان» هذا الشهر على عمل النساء الأفغانيات مع وكالات الأمم المتحدة «يقوض حقوق الإنسان والمبادئ الإنسانية».

«الشرق الأوسط» (نيويورك)
الولايات المتحدة​ واشنطن: «طالبان» قتلت العقل المدبر لمجزرة مطار كابل

واشنطن: «طالبان» قتلت العقل المدبر لمجزرة مطار كابل

قال مسؤولون أميركيون إن حركة «طالبان» قتلت مسلحاً تابعاً لتنظيم «داعش» كان «العقل المدبر» وراء هجوم انتحاري بمطار كابل الدولي في 2021، أسفر عن مقتل 13 جندياً أميركياً وعشرات المدنيين، خلال عمليات الإجلاء الأميركية من البلاد، وفقاً لوكالة «رويترز». ووقع التفجير في 26 أغسطس (آب) 2021، بينما كانت القوات الأميركية تحاول مساعدة المواطنين الأميركيين والأفغان في الفرار من البلاد، في أعقاب سيطرة حركة «طالبان» على السلطة هناك.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)
العالم «طالبان»: حظر عمل الأفغانيات في الأمم المتحدة مسألة داخلية

«طالبان»: حظر عمل الأفغانيات في الأمم المتحدة مسألة داخلية

قالت حكومة «طالبان» الأفغانية إن حظر عمل الأفغانيات في الأمم المتحدة «مسألة داخلية»، بعدما عبرت المنظمة الدولية عن قلقها من القرار، وقالت إنها ستراجع عملياتها هناك، وفقاً لوكالة «رويترز». وقال ذبيح الله مجاهد، المتحدث باسم حكومة «طالبان» اليوم (الأربعاء) إنه «ينبغي أن يحترم جميع الأطراف القرار»، وذلك في أول بيان لحكومة «طالبان» حول الخطوة منذ إقرار الأمم المتحدة بمعرفتها بالقيود الجديدة الأسبوع الماضي. وذكرت الأمم المتحدة أنها لا يمكنها قبول القرار لأنه ينتهك ميثاقها. وطلبت من جميع موظفيها عدم الذهاب إلى مكاتبها بينما تجري مشاورات وتراجع عملياتها حتى الخامس من مايو (أيار).

«الشرق الأوسط» (كابل)
الولايات المتحدة​ إدارة بايدن تصدر ملخصاً للتقارير المتعلقة بالانسحاب من أفغانستان

إدارة بايدن تصدر ملخصاً للتقارير المتعلقة بالانسحاب من أفغانستان

أصدرت إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن، أمس (الخميس)، ملخصاً للتقارير السرية التي ألقى معظمها اللوم على سلفه، دونالد ترمب، في انسحاب الولايات المتحدة الفوضوي في أغسطس (آب) 2021 من أفغانستان، لفشله في التخطيط للانسحاب الذي اتفق عليه مع حركة «طالبان»، وفقاً لوكالة «رويترز». وأثار ملخص الإدارة الديمقراطية، المأخوذ من المراجعات السرية لوزارتي الخارجية والدفاع، التي أُرسلت إلى «الكونغرس»، ردود فعل غاضبة من المشرعين الجمهوريين الذين طالبوا بالوثائق من أجل تحقيقهم الخاص في الانسحاب. وانتقد مايكل ماكول، الرئيس الجمهوري للجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب الأميركي، الإدارة الأميركية بشدة.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)

محمد بن سلمان وبوتين يبحثان الموضوعات المشتركة

الأمير محمد بن سلمان (الشرق الأوسط)
الأمير محمد بن سلمان (الشرق الأوسط)
TT

محمد بن سلمان وبوتين يبحثان الموضوعات المشتركة

الأمير محمد بن سلمان (الشرق الأوسط)
الأمير محمد بن سلمان (الشرق الأوسط)

بحث الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء السعودي، مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، القضايا والموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

واستعرض الجانبان خلال اتصال هاتفي أجراه الأمير محمد بن سلمان مع الرئيس بوتين، الأربعاء، العلاقات الثنائية بين البلدين، وسبل تطويرها في مختلف المجالات.

كما بحث ولي العهد السعودي، مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الأربعاء، القضايا الإقليمية والدولية، وعلى رأسها مستجدات الأوضاع في غزة، والأزمة الأوكرانية - الروسية، والجهود المبذولة بشأنها لتحقيق الأمن والاستقرار.

واستعرض الجانبان خلال اتصال هاتفي تلقاه الأمير محمد بن سلمان من الرئيس ماكرون، العلاقات الثنائية، والتعاون القائم بين البلدين.

كذلك، استعرض الأمير محمد بن سلمان مع محمد شياع السوداني، رئيس مجلس الوزراء العراقي، العلاقات بين البلدين، وسبل تعزيزها في مختلف المجالات.

وبحث الجانبان، خلال اتصال هاتفي أجراه الأمير محمد بن سلمان مع السوداني، الأربعاء، عدداً من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.