«التحالف الدولي» يعلن تعرض قاعدة «التنف» إلى هجوم بطائرات مسيرة

«التحالف الدولي» يعلن تعرض قاعدة «التنف» إلى هجوم بطائرات مسيرة

الاثنين - 18 محرم 1444 هـ - 15 أغسطس 2022 مـ
جانب من قاعدة «التنف» جنوب شرقي سوريا (أرشيفية - رويترز)

أعلن «التحالف الدولي» بقيادة واشنطن أن هجوماً بطائرات مسيرة أصاب محيط قاعدة «التنف» في جنوب شرقي سوريا، اليوم (الاثنين)، لافتاً إلى أنه لم تقع إصابات أو أضرار.

وأشار «التحالف»، الذي أنشئ لمواجهة تنظيم «داعش»، في بيان إلى أن «قوات التحالف بالتنسيق مع مقاتلي المعارضة - المعروفين باسم مغاوير الثورة - ردت على الهجوم وتصدت بنجاح لإحدى الطائرات، بينما انفجرت أخرى داخل مجمع قوات المعارضة».

وأدان قائد قوة المهام المشتركة اللواء جون برينان الهجوم، قائلاً «تعرض هذه الهجمات أرواح المدنيين السوريين الأبرياء للخطر وتقوّض الجهود الكبيرة التي تبذلها القوات المشتركة للحفاظ على هزيمة تنظيم (داعش)».

وأحبط «التحالف» في مرات سابقة هجمات، بينها بطائرات مسيرة، على قاعدة «التنف»، التي أنشئت في العام 2016.، وتقع بالقرب من الحدود الأردنية والعراقية، وتتمتع بأهمية استراتيجية كونها تقع على طريق بغداد - دمشق.

وبالإضافة إلى قاعدة التنف، تنتشر قوات التحالف الدولي ضد تنظيم «داعش» في قواعد عدة في مناطق سيطرة المقاتلين الأكراد في شمال وشمال شرقي سوريا.

ووقع الهجوم بعد ساعات من الغارات الجوية الإسرائيلية على غرب ووسط سوريا والتي أسفرت عن مقتل ثلاثة جنود وإصابة ثلاثة آخرين وإلحاق أضرار مادية.

في أكتوبر (تشرين الأول) من العام الماضي، قال مسؤولون أميركيون، إنهم يعتقدون أن إيران كانت وراء هجوم بطائرة من دون طيار على قاعدة التنف في ذلك الشهر. وأشاروا إلى أن الهجمات شملت ما يصل إلى خمس طائرات مسيرة محملة بالعبوات الناسفة أصابت كلاً من الجانب الأميركي من القاعدة والجانب الذي تتواجد فيه قوات المعارضة السورية.


سوريا أخبار سوريا

اختيارات المحرر

فيديو