من بينها الأيس كريم والبرغر... أطعمة قد تصيبك بالتدهور المعرفي

من بينها الأيس كريم والبرغر... أطعمة قد تصيبك بالتدهور المعرفي

الثلاثاء - 5 محرم 1444 هـ - 02 أغسطس 2022 مـ
الأطعمة الفائقة المعالجة تكون كثيرة الدهون المضافة والملح والسكر (رويترز)

كشفت دراسة أن تناول الأطعمة الفائقة المعالجة بشكل يومي يمكن أن يضعك على طريق التدهور المعرفي.
ووفقاً لشبكة «سي إن إن» الأميركية، تتضمن الأطعمة فائقة المعالجة المشروبات الغازية والأيس كريم والكعك والبسكويت والنقانق والبطاطس المقلية وشطائر البرغر وحبوب الإفطار المحلاة والشوربات المعلبة وقطع الدجاج والحلوى والبيتزا ووجبات الميكروويف.
وهذه الأطعمة تمر بعمليات متعددة أثناء التصنيع، وعادة ما تكون هذه الأطعمة كثيرة الدهون المضافة والملح والسكر.
وسبق أن وجدت دراسات عدة أن هذه الأطعمة يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بالسمنة ومشاكل القلب والدورة الدموية والسكري والسرطان، وقد تؤدي إلى الموت المبكر.
أما الدراسة الجديدة، فقد كشفت أن تناول المزيد من الأطعمة فائقة المعالجة قد يصيب الشخاص بالتدهور المعرفي، وأنه قد يؤثر على مناطق الدماغ المسؤولة عن الوظائف التنفيذية، أي تلك المتعلقة بالقدرة على معالجة المعلومات واتخاذ القرارات.
وأجريت الدراسة على أكثر من 10 آلاف برازيلي، يبلغ متوسط أعمارهم 50 عاماً، وتمت متابعتهم لمدة تصل إلى 10 سنوات، مع فحص نظامهم الغذائي بدقة وإجراء اختبارات معرفية لهم.
ووجدت الدراسة أن الرجال والنساء الذين تناولوا كميات كبيرة من الأطعمة الفائقة المعالجة كان لديهم معدل أسرع من التدهور المعرفي بنسبة 28 في المائة، ومعدل أسرع من انخفاض الوظائف التنفيذية بالدماغ بنسبة 25 في المائة، مقارنة بأولئك الذين تناولوا كميات قليلة من هذه الأطعمة.
وقالت مؤلفة الدراسة، كلوديا سويموتو، الأستاذة المساعدة في قسم طب الشيخوخة في كلية الطب بجامعة ساو باولو، «يحتاج الناس إلى معرفة أنه يجب عليهم الإكثار من طهو الطعام بالمنزل من الصفر بدلاً من الاعتماد على هذه الأطعمة السريعة. أعرف. نقول إننا لا نملك الوقت، لكن الأمر لا يستغرق الكثير من الوقت عموماً».
وأضافت: «الأمر يستحق ذلك لأنك ستحمي قلبك وتحمي عقلك من الخرف وألزهايمر».
ومن جهته، قال رودي تانزي، أستاذ علم الأعصاب في كلية الطب بجامعة هارفارد ومدير وحدة أبحاث الوراثة والشيخوخة في مستشفى ماساتشوستس العام في بوسطن، الذي لم يشارك في الدراسة، «هذه النتائج الجديدة مقنعة تماماً وتؤكد على الدور الحاسم للتغذية السليمة في الحفاظ على صحة الدماغ وتعزيزها وتقليل مخاطر الإصابة بأمراض الدماغ مع تقدمنا في السن».
وأضاف قائلاً إن المشكلة الرئيسية في الأطعمة فائقة المعالجة هي أنها «عادة ما تكون عالية جداً في السكر والملح والدهون، وكلها أشياء تعزز الالتهابات في الجسم والدماغ».
وتم عرض نتائج الدراسة بالتفصيل أمس (الاثنين) في المؤتمر الدولي لجمعية الزهايمر 2022 في سان دييغو.


برازيل الأطباق الصحة

اختيارات المحرر

فيديو