لبنان مهدد بتجدد العتمة اليوم

لبنان مهدد بتجدد العتمة اليوم

الخميس - 7 ذو الحجة 1443 هـ - 07 يوليو 2022 مـ رقم العدد [ 15927]

انضم التخلف عن دفع مستحقات مشغل معملين لإنتاج الكهرباء في لبنان اليوم الأربعاء، إلى جملة الأسباب التي أدت إلى تراجع التغذية الكهربائية، وزيادة التقنين، في بلد يعاني من واحدة من أسوأ خدمات التغذية الكهربائية في العالم.
وتتكرر التحذيرات من انزلاق لبنان إلى العتمة منذ أشهر، بشكل شبه شهري، مرة لأسباب متصلة بغياب الاعتمادات اللازمة لتمويل الفيول أو التأخر بدفعها، ومرة أخرى بسبب التأخر في تفريغ البواخر، قبل أن يطرأ عامل آخر اليوم، وهو مستحقات شركة مشغلة لمعملي الزهراني (الجنوب) ودير عمار (الشمال)، وهما أكبر معامل الإنتاج في البلاد، ما يهدد بانقطاع الكهرباء عن مرافق أساسية مثل المطار والمرفأ ومضخات المياه.
وأعلنت مؤسسة كهرباء لبنان، في بيان، «أن مشغل معملي الزهراني ودير عمار قد أفاد بأنه سيتوقف عن القيام بأعماله، وذلك بسبب عدم تقاضيه مستحقاته بالعملة الصعبة (Fresh Dollar)»، وفق قرارين حكوميين صدرا في أبريل (نيسان) الماضي ومايو (أيار) الماضي، «ما سيؤدي إلى توقف معمل الزهراني».
وقالت المؤسسة إن معمل الزهراني «هو المعمل الحراري الوحيد حاليا المنتج للطاقة الكهربائية على الشبكة»، لافتة إلى توقفه عن إنتاج الطاقة عصر اليوم.
ولفتت المؤسسة إلى أن «مؤسسة كهرباء لبنان قامت بإنجاز كامل الإجراءات الإدارية، وإحالة مدفوعاته وفق قراري مجلس الوزراء ليتم تسديدها منذ حوالي الشهر، وإنما لغاية تاريخه لم يتم صرفها من قبل المراجع المالية والنقدية المعنية في البلد».
وأشارت المؤسسة إلى أن قراري الحكومة المعنيين، «لم يخصصا لمؤسسة كهرباء لبنان منذ بداية العام 2022 سوى مبلغ بقيمة 60 مليون دولار فقط، لزوم كافة متعهدي المؤسسة، علما بأن هذا المبلغ المخصص غير كاف بالنسبة لحجم الأعمال المطلوب تنفيذها بالحد الأدنى الممكن لتسيير المرفق العام».
وأضافت المؤسسة «إزاء هذا الوضع الخارج عن إرادة ومسؤولية مؤسسة كهرباء لبنان بالكامل، فإن عدم صرف المبالغ المحددة بالعملات الصعبة (Fresh Dollar) إلى المتعهد وفق قراري مجلس الوزراء، سيؤدي إلى توقيف المشغل لمعملي الزهراني ودير عمار عن العمل، دون إمكانية إعادة وضعهما على الشبكة، الأمر الذي سيفرض الدخول بانقطاع عام وشامل على كافة الأراضي اللبنانية، ما سيؤدي بدوره إلى توقف التغذية جبرا عن كافة المرافق الحيوية الأساسية في البلد (مطار، مرفأ، مضخات مياه، صرف صحي، المرافق الأساسية في الدولة».
وأشارت مؤسسة كهرباء لبنان إلى «أنها كانت قد وضعت خطة إنتاجية واتخذت سلسلة إجراءات احترازية، سبق أن أعلنت عنها في بياناتها السابقة، وذلك من أجل المحافظة على ديمومة إنتاج الطاقة بالحد الأدنى لأطول فترة ممكنة، سيما خلال فترة عيد الأضحى المبارك، وإنما هذه المشكلة التي طرأت عليها هي خارج نطاق قدرتها وصلاحياتها على معالجتها».


لبنان لبنان أخبار

اختيارات المحرر

فيديو