أوكرانيا تتحدث عن احتجاز تركيا سفينة روسية محمّلة بحبوب مسروقة

أوكرانيا تتحدث عن احتجاز تركيا سفينة روسية محمّلة بحبوب مسروقة

الاثنين - 4 ذو الحجة 1443 هـ - 04 يوليو 2022 مـ رقم العدد [ 15924]
سفينة حبوب روسية تعبر البوسفور قبالة اسطنبول في مايو الماضي (رويترز)

كشف سفير أوكرانيا لدى تركيا فاسيل بودنار عن أن سلطات الجمارك التركية احتجزت سفينة شحن روسية تحمل حبوباً مسروقة من أوكرانيا.

وقال بودنار، في تصريحات للتلفزيون الأوكراني الرسمي أمس (الأحد): «هناك تعاون كامل مع تركيا… السفينة راسية حالياً في مدخل الميناء وسلطات الجمارك التركية تحتجزها». وأضاف أن «مصير السفينة سيتحدد في اجتماع للمحققين يُعقد اليوم (الاثنين). ولم يصدر أي تعليق عن الجانب التركي على تصريح السفير الأوكراني.

وفي يونيو (حزيران) الماضي، قال بودنار إن تركيا من الدول التي تشتري الحبوب التي سرقتها روسيا من بلاده، وإنه طلب المساعدة من السلطات التركية والشرطة الدولية (إنتربول) للتحقيق مع الضالعين في شحن الحبوب التي تمر عبر المياه التركية.

وبدوره، أكد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، اليوم، أن بلاده تحقق في مزاعم سرقة روسيا حبوباً أوكرانية، وشحنها إلى دول من بينها تركيا، لكن التحقيقات لم تعثر على أي شحنات مسروقة حتى الآن، وتبين أنها تم شحنها من روسيا.

ونفت روسيا في وقت سابق مزاعم بأنها سرقت حبوباً أوكرانية. وأكد الكرملين، تعليقاً على تصريحات جاويش أوغلو، أن روسيا لم تسرق الحبوب من أوكرانيا.

وتواصل تركيا اتصالاتها مع كل من روسيا وأوكرانيا، المتحاربتين، ومع الأمم المتحدة لفتح ممرات آمنة بالبحر الأسود لنقل الحبوب من أوكرانيا، وأسفرت الجهود في وقت سابق عن خروج سفينة تركية من ميناء مايوبول، بينما هناك سفن أخرى تنتظر الخروج.

وقال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، يوم الجمعة الماضي، إن بلاده على استعداد لجلب الحبوب والزيوت من أوكرانيا ونقلها إلى الدول الأخرى، وأنه سيجري مباحثات مع نظيريه الروسي والأوكراني في هذا الصدد.


تركيا حرب أوكرانيا

اختيارات المحرر

فيديو