طهران تؤكد «تصميمها» على مواصلة المحادثات النووية

طهران تؤكد «تصميمها» على مواصلة المحادثات النووية

الخميس - 30 ذو القعدة 1443 هـ - 30 يونيو 2022 مـ
لقطة من داخل منشأة آراك النووية الإيرانية (أرشيفية-أ.ب)

أعلن وزير الخارجية الإيراني حسين أميرعبداللهيان، اليوم (الخميس)، «تصميم» بلاده على مواصلة المفاوضات حول برنامجها النووي، بعد يومين من المحادثات غير المباشرة مع الولايات المتحدة التي جرت في الدوحة.
وقال أميرعبداللهيان في بيان بعد مكالمة هاتفية مع نظيره القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني: «نحن مصممون على مواصلة المحادثات حتى يتم التوصل إلى اتفاق واقعي». ويأتي هذا الإعلان بعدما أعربت واشنطن عن «خيبة أملها» من المفاوضات غير المباشرة التي جرت مع طهران في الدوحة بوساطة من الاتحاد الأوروبي والتي تهدف إلى استئناف المفاوضات في فيينا حول البرنامج النووي الإيراني.
وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية، أمس (الأربعاء): «المحادثات غير المباشرة في الدوحة انتهت»، مضيفاً: «نشعر بخيبة أمل لأن إيران رفضت (...) الرد بإيجابية على مبادرة الاتحاد الأوروبي وبالتالي لم يتم تحقيق أي تقدّم».
من جهته، أعرب منسق الاتحاد الأوروبي إنريكي مورا، عن أسفه لعدم إحراز «التقدّم المأمول» من فريقه في هذه المناقشات.
مع ذلك، أكد الوزير الإيراني أن «تقييمنا للمرحلة الأخيرة من المحادثات في الدوحة إيجابي». وقال: «أشدد على أننا جادّون في التوصل إلى اتفاق جيّد وصلب ودائم»، مؤكّداً أن «الاتفاق يمكن تحقيقه إذا كانت الولايات المتحدة واقعية».
وتهدف المحادثات التي استؤنفت في أبريل (نيسان) 2021 في النمسا إلى إعادة الولايات المتحدة للاتفاق حول البرنامج النووي الإيراني المبرم في العام 2015 ومعاودة إيران الوفاء الكامل بالتزاماتها وفق الاتفاق.


ايران عقوبات إيران

اختيارات المحرر

فيديو