الاتحاد الأوروبي يقر ترشيح أوكرانيا لعضويته

الاتحاد الأوروبي يقر ترشيح أوكرانيا لعضويته

كييف تتسلّم قاذفات صواريخ عالية الدقة من واشنطن
الجمعة - 25 ذو القعدة 1443 هـ - 24 يونيو 2022 مـ رقم العدد [ 15914]
رئيسة المفوضية الأوروبية مع المستشار الألماني ورئيس وزراء المجر ورئيس وزراء بلغاريا (أ.ب)

أقرت القمة الأوروبية في يومها الأول، أمس (الخميس)، قبول ترشيح أوكرانيا لعضوية الاتحاد الأوروبي، وهي خطوة تلقى ارتياحاً لدى الأوكرانيين الذين يواجهون الاجتياح الروسي منذ فبراير (شباط) الماضي.

وأفردت القمة الأوروبية في يومها الأول حيّزاً لعقد «قمة داخل القمة» مع الدول المرشحة المدرجة منذ سنوات على لائحة الانتظار؛ ألبانيا، ومقدونيا الشمالية، والجبل الأسود، وصربيا، من أجل تطمينها إزاء المخاوف من تهميش ترشيحاتها. وجرت الموافقة أمس على طلب ترشيح أوكرانيا ومولدوفا لعضوية النادي الأوروبي في فترة قياسية لا تتجاوز 3 أشهر.

وفرضت الحرب في أوكرانيا هذا السيناريو الذي لم تكن تفكر فيه دول الاتحاد الأوروبي. لكن عملية الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي تبقى طويلة جداً بالنسبة لأي دولة مرشحة. وقال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي: «كما نناضل من أجل قرار إيجابي من الاتحاد الأوروبي بشأن ترشيح أوكرانيا، نكافح يومياً للحصول على شحنات من الأسلحة الحديثة». وهذا أيضاً ما حدث أمس، إذ أعلنت كييف وصول الصواريخ الأميركية «هيمارس» إلى أوكرانيا.

وأكد وزير الدفاع الأوكراني أوليكسي ريزنيكوف وصول قاذفات «هيمارس». وكتب في تغريدة: «وصلت صواريخ هيمارس إلى أوكرانيا». وهدد بأن «الصيف سيكون حاراً للمحتلين الروس»، من دون أن يحدد عدد «الهيمارس» التي سلّمها الأميركيون.

وكانت الولايات المتحدة أعلنت مطلع يونيو (حزيران) أنها ستزود أوكرانيا بأنظمة «هيمارس» التي يصل مداها إلى 80 كيلومتراً. وهي ليست أنظمة بعيدة المدى، تصل إلى عدة مئات من الكيلومترات كتلك التي يملكها الجيش الأميركي أيضاً، لكنها أسلحة قوية وعالية الدقة، يفوق مداها أسلحة الجيش الروسي. وأشار الرئيس الأميركي جو بايدن إلى أنّ قاذفات الصواريخ هذه «ستجعل من الممكن ضرب أهداف رئيسية في ساحة المعركة في أوكرانيا بشكل أكثر دقة»، مع تأكيد كييف أنها لن تُستخدم «لضرب الأراضي الروسية».
... المزيد


الاتحاد الاوروبي حرب أوكرانيا

اختيارات المحرر

فيديو