سوق العمل البريطانية في أزمة متنامية

سوق العمل البريطانية في أزمة متنامية

السبت - 18 ذو القعدة 1443 هـ - 18 يونيو 2022 مـ رقم العدد [ 15908]
أعلن مطار غاتويك البريطاني أنه سيضع سقفاً للرحلات خلال فترة ذروة موسم السفر وسط أزمة نقص العمالة (رويترز)

سجل عدد الوظائف الشاغرة في بريطانيا الأسبوع الماضي، معدلاً جديداً غير مسبوق بالنسبة لعام 2022، حسب بيانات اتحاد التوظيف والعمل في البلاد، في مؤشر آخر على احتدام أزمة سوق العمل في البلاد.
وأفادت وكالة «بلومبرغ» بأن أصحاب الأعمال أعلنوا عن 1.69 مليون وظيفة شاغرة خلال الأسبوع المنتهي في 12 يونيو (حزيران) الحالي. وشهدت جميع المهن تقريباً زيادة في حجم الطلب، وشهد قطاع الإنشاءات أكبر زيادة في الوظائف المعروضة، فيما زاد الطلب بوجه خاص على النجارين ومشرفي البناء ومصنعي المعدات.
وتعاني بريطانيا من أزمة في نقص العمالة تسببت في إغلاق مطاعم، وأشاعت الفوضى في حركة السفر بالمطارات، ويرجع السبب في ذلك إلى مئات الآلاف من الموظفين والعمال الذين تركوا أعمالهم في ظل جائحة كورونا واختاروا عدم الرجوع للعمل.
وذكر اتحاد التوظيف والعمل أن ارتفاع عدد إعلانات الوظائف الشاغرة يعكس أن الفرص المتاحة تظل معروضة لفترة طويلة، لأن الشركات تكافح لإيجاد مرشحين مناسبين لشغل الوظائف.
ونقلت «بلومبرغ» عن نيل كاربري الرئيس التنفيذي لاتحاد التوظيف والعمل، قوله إن «سوق العمل تشهد طلباً متزايداً للغاية في كل المجالات المحلية تقريباً، وكذلك لمختلف المهام تقريباً»، مضيفاً أن «هذه الوفرة في الإعلانات تعكس التحديات التي تواجهها الشركات، وأن نقص العمالة يعطل قدرة كثير من الشركات على التوظيف والنمو».
وللسبب نفسه أيضاً، أعلن مطار غاتويك في العاصمة البريطانية لندن، أنه سوف يضع سقفاً لعدد الرحلات الجوية المسموح بها يومياً خلال فترة ذروة موسم السفر في فصل الصيف، وسط أزمة نقص العمالة التي تسببت في شيوع الفوضى خلال عطلة اليوبيل البلاتيني لملكة بريطانيا مؤخراً.
وذكر ثاني أكبر مطار في بريطانيا أنه سوف يحدد عدد الرحلات الجوية بواقع 825 رحلة يومياً في يوليو (تموز)، و850 رحلة في أغسطس (آب)، «من أجل ضمان معايير خدمة أفضل وأكثر اعتمادية».
وأضاف المطار في بيان أوردته وكالة «بلومبرغ» للأنباء، أن «عدداً من الشركات، بما في ذلك شركات الخدمة الأرضية، تعاني من نقص حاد في العمالة، ولذا فإن التشغيل بالوتيرة المعتادة سوف يتسبب في اصطفاف طوابير أكبر وتأخيرات وإلغاء رحلات في اللحظة الأخيرة».
ويأتي بيان مطار غاتويك بعد يوم من إعلان مطار سخيبول في هولندا اتخاذ تدابير مماثلة. ونقلت «بلومبرغ» عن ستيوارت وينجيت، الرئيس التنفيذي لمطار غاتويك، قوله: «باتخاذ إجراء حاسم الآن، نهدف إلى مساعدة العاملين في الخدمات الأرضية وكذلك شركات الطيران، على التعامل بشكل أفضل مع برامج الرحلات الجوية عن طريق الموارد المتاحة». وأضاف: «نعمل عن كثب مع شركات الطيران لتجنب حدوث اضطرابات للركاب هذا الصيف، وفي حين أن موظفين جدداً سوف يلتحقون بالعمل في الأسابيع المقبلة، فإننا نعرف أن الصيف سوف يكون مزدحماً».
وفي انعكاس آخر للأزمة الاقتصادية في بريطانيا، أعلنت سلسلة متاجر تيسكو تراجع مبيعاتها في بريطانيا، في ظل معاناة المستهلكين من ارتفاع تكاليف المعيشة.
وقالت الشركة في بيان، أوردته «بلومبرغ»، إن مبيعاتها في بريطانيا تراجعت خلال الربع الأول بنسبة غير متوقعة بلغت 1.5 بالمائة مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، في حين زاد إجمالي مبيعات المجموعة بنسبة 2 في المائة.
ونقلت «بلومبرغ» عن الرئيس التنفيذي للشركة كين مورفي، قوله إن «(تيسكو) تشهد مؤشرات مبكرة على تغير سلوكيات المستهلكين نتيجة البيئة التضخمية»، في إشارة جديدة إلى أن المتسوقين يكابدون لمواجهة أكبر موجة تضخم تشهدها البلاد خلال أربعين عاماً.
وكانت «تيسكو» حذرت في أبريل (نيسان) الماضي، من أن أرباحها سوف تتضاءل خلال العام الحالي في الوقت الذي تكافح فيه لخفض الأسعار للمستهلكين، وفي ضوء اضطرابات سلاسل التوريد.
وتعكس هذه النتائج اختلافاً في المناخ الذي ساد وقت جائحة كورونا عندما استفادت «تيسكو» من إقبال المستهلكين على تناول الطعام في منازلهم والتسوق عبر الإنترنت، ما أدى إلى زيادة توقعات الأرباح لسلسلة المتاجر الشهيرة مرتين في العام المالي الماضي. وتراجعت قيمة سهم «تيسكو» بنسبة 14 في المائة حتى الآن خلال العام الحالي.


المملكة المتحدة أقتصاد بريطانيا

اختيارات المحرر

فيديو