على غرار أطفال «كهف تايلاند»... إنقاذ طفل هندي من بئر بعد 4 أيام

على غرار أطفال «كهف تايلاند»... إنقاذ طفل هندي من بئر بعد 4 أيام

الأربعاء - 15 ذو القعدة 1443 هـ - 15 يونيو 2022 مـ
الطفل الهندي راهو ساهو (وسائل إعلام محلية)

أنقذت فرق الإغاثة الهندية مساء أمس (الثلاثاء)، صبياً أصم وأبكم يبلغ عشر سنوات عَلَق داخل بئر لأربعة أيام وسط الهند، على ما أعلنت السطات المحلية.

وكان الطفل راهول ساهو قد سقط (الجمعة) في بئر ضيقة جداً يبلغ عمقها 24 متراً عندما كان يلعب إلى جوار بيته الواقع في ولاية تشاتيسغار وسط البلاد.

وغرّد رئيس وزراء الولاية بوبيش باغيل، عبر «تويتر» بأن الصبي أُخرجَ من البئر سليماً «بفضل صلوات الجميع وجهود فرق الإغاثة الحثيثة».

وقال رئيس الإدارة المحلية جيتندرا شوكلا للصحافيين إنّ راهول ساهو «على قيد الحياة لكنّه أصبح نحيلاً» و«نُقل إلى أحد المستشفيات» في المنطقة المجاورة. وأضاف: «رُصد ثعبان في البئر لكنّ الصبي أظهر شجاعة استثنائية وبقي هادئاً في أثناء عملية إنقاذه».

واستعانت فرق الإغاثة بآلات تحريك التربة ورافعات وحفرت نفقاً موازياً للبئر بمساعدة مجموعة من العسكريين.


وأوضحت السلطات المحلية أنّ سوء الأحوال الجوية بالإضافة إلى وجود أفاعٍ وعقارب وصخور شديدة الصلابة أعاقت كلها عمليات الحفر وأخّرت جهود الإنقاذ.

وكان قائد شرطة منطقة جنجغير، فيجاي أغراوال، قد أشار لوكالة الصحافة الفرنسية إلى أنّ كاميرات استُخدمت لمراقبة وضع الصبي وتحركاته خلال عملية الإنقاذ.

وعادةً ما تُسجَّل حوادث مماثلة في القرى الهندية يشكل الأطفال ضحاياها.

وسنة 2019 توفي طفل يبلغ من العمر سنتين بعدما عَلَق لأربعة أيام في بئر في ولاية البنجاب.

وفي العام نفسه، سُحب طفل في سن السنة ونصف السنة من بئر في هاريانا بعدما عَلَق في الداخل ليومين.

وكانت قصة إنقاذ 12 صبياً في تايلاند قد شغلت الرأي العام العالمي في يوليو (تموز) 2018، وقد تم إنقاذهم إثر شهرين من احتجازهم في الكهف.


الهند أخبار الهند

اختيارات المحرر

فيديو