الغربان «الديمقراطية» تستخدم الضوضاء لاتخاذ القرارات

الغربان «الديمقراطية» تستخدم الضوضاء لاتخاذ القرارات

الأربعاء - 24 شوال 1443 هـ - 25 مايو 2022 مـ رقم العدد [ 15884]
الغربان تنادي على بعضها البعض.(غيتي)

اكتشف العلماء أن الغربان تستخدم عملية «ديمقراطية» لتحديد متى يتركون مخابئهم بأعداد كبيرة، حسب «بي بي سي». ويمكن لآلاف الغربان الانطلاق إلى سماء الصباح في الشتاء، مما يخلق غمامة سوداء من الطيور السوداء. وقد وجد الباحثون الآن أن الطيور تنادي على بعضها البعض عندما يعتزمون الرحيل. ثم عندما يصل الضجيج إلى مستوى حرج، يشير إلى أن سرب الغربان متأهب للانطلاق، وتطير الطيور بعيداً.
ويقول أليكس ثورنتون، أستاذ التطور المعرفي في جامعة إكستر، لشبكة «بي بي سي»، «إنها رؤية نادرة حول كيفية اتخاذ الحيوانات للقرارات الجماعية».
ويوضح البروفسور ثورنتون قائلاً: «عندما ينادي طائر، فإنه يصوت أو يشير إلى أنه يريد المغادرة. ثم يتوقف القرار الجماعي بالرحيل على أمرين؛ الأول هو مستوى الضوضاء، والثاني هو التصاعد، أو مدى سرعة ارتفاع مستويات الضوضاء».
وحالما تصل الطيور إلى إجماع، فإن سرب الآلاف من الطيور ينطلق من الشجرة في غضون خمس ثوان في المتوسط، مما يشكل أحد المشاهد الشتوية الشهيرة في المملكة المتحدة.
ويقول الباحثون إنه عندما ترتفع مستويات الضجيج بسرعة أكبر، يغادر السرب مبكراً. وفي نورفولك شوهد 40 ألف طائر من الغربان يغادرون الأشجار بأعداد كبيرة. ويقول البروفسور ثورنتون، إن الغربان تفضل مغادرة الأشجار معاً، لأنها تحميها من الحيوانات المفترسة، أو لأنها مفيدة في «تبادل المعلومات». ويضيف «ثورنتون» مفسراً: «إذا كنت تحلق جماعياً، قد تلاحظ أن أحد الأفراد يتلقى غذاءً جيداً بصفة خاصة، أو يمكنك أن تتبين من نداءاتهم أنهم قد أكلوا. وقد تدرك أن طائراً معيناً يستحق المتابعة للعثور على مكان جيد لتناول وجبة الطعام».


المملكة المتحدة أخبار المملكة المتحدة

اختيارات المحرر

فيديو