طلعات جوية صينية - روسية مشتركة قرب مقر قمة «كواد»

طلعات جوية صينية - روسية مشتركة قرب مقر قمة «كواد»

الثلاثاء - 23 شوال 1443 هـ - 24 مايو 2022 مـ
قاذفة روسية تحلق بالقرب من الأجواء اليابانية (أرشيفية)

نفذت طائرات صينية وروسية طلعات جوية مشتركة فوق بحر اليابان وبحر الصين الشرقي، اليوم الثلاثاء، تزامناً مع قمة لقادة دول التحالف الرباعي للحوار الأمني (كواد) في طوكيو، على ما أعلن وزير الدفاع الياباني.
وقال نوبو كيشي، إن طوكيو أبلغت روسيا والصين «قلقها البالغ» إزاء الطلعات التي جرت، بينما كان قادة الولايات المتحدة والهند وأستراليا واليابان يجرون محادثات حول الأمن الإقليمي. وقال كيشي للصحافيين، إن «قاذفتين صينيتين انضمتا إلى قاذفتين روسيتين في بحر الصين، وقامت بطلعة مشتركة وصولاً إلى بحر الصين الشرقي»، و«بعد ذلك، أجرت أربع طائرات في المجموع، قاذفتان صينيتان مفترضتان (جديدتان) حلتا مكان القاذفتين الصينيتين، وقاذفتان روسيتان، طلعة مشتركة من بحر الصين الشرقي إلى المحيط الهادئ».
وقال كيشي إن طائرة استطلاع قامت بطلعة أيضاً قبالة هوكايدو الواقعة شمالاً، وصولاً إلى شبه جزيرة نوتو بوسط اليابان، الثلاثاء، معتبراً ذلك «استفزازاً» بشكل خاص نظراً للقمة في طوكيو. وقال «عبرنا من خلال الطرق الدبلوماسية عن قلقنا البالغ من المنظور الأمني لبلدنا وللمنطقة». وأضاف: «بينما يرد المجتمع الدولي على العدوان الروسي على أوكرانيا، فإن قيام الصين بعمل مماثل بالتعاون مع روسيا، التي هي المعتدية، يدعو للقلق. لا يمكن التغاضي عن ذلك».


اليابان اليابان

اختيارات المحرر

فيديو