أصيب بجروح بالغة... كلب يدافع عن صاحبته بعد تعرضها لهجوم من أسد

أصيب بجروح بالغة... كلب يدافع عن صاحبته بعد تعرضها لهجوم من أسد

الخميس - 18 شوال 1443 هـ - 19 مايو 2022 مـ
أسد جبلي يظهر في جنوب كاليفورنيا (رويترز)

كشفت امرأة تعرضت لهجوم من قبل أسد جبلي في شمال كاليفورنيا بالولايات المتحدة أن كلبها قفز للدفاع عنها وأصيب بجروح بالغة في أثناء حمايتها، وفقاً لصحيفة «الغارديان».

وقالت إيرين ويلسون لصحيفة «سكرامنتو بي» يوم الثلاثاء: «لا أعتقد أنني سأكون قادرة على الارتقاء إلى مدى روعته ووفائه لي».

تعيش ويلسون، البالغة من العمر 24 عاماً، في مقاطعة ترينيتي الريفية، على بُعد نحو أربع ساعات شمال غرب ساكرامنتو. يوم الاثنين، قادت سيارتها إلى نهر ترينيتي لأخذ نزهة بعد الظهر مع كلبها «إيفا» من نوع «مالينوي البلجيكي» البالغ من العمر عامين ونصف العام.

كانت ويلسون تمشي على الطريق مع «إيفا» عندما اندفع أسد الجبل نحوها، وخدش كتفها اليسرى، على حد قولها.

وأوضحت ويلسون: «صرخت لإيفا فأتى نحوي راكضاً... وضرب الأسد بشدة».

يزن الكلب 55 رطلاً (25 كيلوغراماً) وقد تفوق عليه الأسد، لكنه قاتل بضراوة. قالت ويلسون: «لقد قاتلا لبضع ثوانٍ، ثم سمعت الكلب وكأنه يبكي».

عض الأسد رأس الكلب ولم يتركه، حتى عندما هاجمت ويلسون الحيوان بالحجارة والعصي، وحاولت خنقه وقلع عينيه.

بالمقابل، حاول الأسد ركلها وخدشها بمخالبه الخلفية. قالت ويلسون إنها ركضت عائدة إلى شاحنتها الصغيرة، وأوقفت سيارة عابرة.

بدورها، أوضحت السائقة التي أوقفتها ويلسون، شارون هيوستن، أنها أمسكت بأنبوب بلاستيكي طويل ورذاذ الفلفل. بدأت السيدتان معاً بضرب الأسد، الذي جر الكلب بعيداً عن المسار.

وتمكنت هيوستن أخيراً من رش الأسد برذاذ الفلفل - وهرب بعيداً.

وعولجت ويلسون من الخدوش والكدمات غير المهددة للحياة.

قال زوج ويلسون، كونور كيني، إن «إيفا» تعرض لكسرين في الجمجمة، وثقب في تجويف الجيوب الأنفية وأضرار بالغة في عينه اليسرى. وأصيب الكلب بنوبات في أثناء القيادة إلى عيادة الطبيب البيطري، لكن حالته استقرت طوال الليل.

كتب كيني: «نأمل أن يتخطى ذلك... من الواضح أنه مقاتل».



أميركا أخبار أميركا حيوانات عالم الحيوان

اختيارات المحرر

فيديو