برعاية الملك سلمان... ولي العهد يحضر نهائي الكأس الخميس

برعاية الملك سلمان... ولي العهد يحضر نهائي الكأس الخميس

الفيصل: تشريف الأمير محمد بن سلمان يجسد اهتمام القيادة بالرياضة والرياضيين
الأحد - 14 شوال 1443 هـ - 15 مايو 2022 مـ رقم العدد [ 15874]
كأس الملك ينتظر بطله الجديد الخميس المقبل (الشرق الأوسط)

أناب خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، الأمير محمد بن سلمان ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، لحضور المباراة النهائية على كأس الملك يوم الخميس المقبل، وتسليم الفريق الفائز الكأس والميداليات الذهبية، وصاحب المركز الثاني الميداليات الفضية.
وستقام المباراة النهائية بين فريقي الهلال والفيحاء على ملعب مدينة الملك عبد الله الرياضية بجدة. وبهذه المناسبة، رفع الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة، خالص الشكر والامتنان والعرفان لخادم الحرمين الشريفين، على رعايته لهذه المناسبة الغالية، ولولي العهد على حضوره وتشريفه لهذا الحدث الرياضي الكبير الذي يعد تجسيداً واضحاً وجلياً على اهتمام القيادة الرشيدة بالرياضة والرياضيين، وحرصهم المستمر على دعمهم وتمكينهم في مختلف مجالات الرياضة وألعابها.
وقال: «إن ما نعيشه من قفزات هائلة في المجال الرياضي، لم يكن ليتحقق لولا توفيق الله سبحانه، ثم الدعم السخي الذي لامس احتياجات رياضة الوطن، وبعون الله سنمضي قدماً لتحقيق التطلعات، من خلال تنفيذ البرامج والمبادرات الشاملة المنبثقة من رؤية المملكة 2030. نحو مستقبل مشرق بإذن الله تعالى».
وهنأ الفيصل فريقي الهلال والفيحاء، على وصولهما إلى المباراة النهائية، على كأس خادم الحرمين الشريفين، راجياً لهما التوفيق، وتقديم مستويات فنية مميزة، تعكس الواقع المتطور لكرة القدم السعودية التي باتت محط أنظار الجماهير الرياضية في الداخل والخارج.
من جانبه، قال ياسر المسحل رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم: «الرعاية الكريمة من والدنا وقائدنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وحضور ولي العهد الأمير محمد بن سلمان نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين مصدر فخر واعتزاز لكل الرياضيين، وامتداد للدعم اللا محدود الذي توليه القيادة الرشيدة للقطاع الرياضي».
فيما قال إبراهيم القاسم الأمين العام للاتحاد: «هنيئاً لكل الرياضيين الرعاية الكريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وحضور ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لنهائي كأس خادم الحرمين الشريفين، حفظ الله قيادتنا الرشيدة وسدد خطاها».
وبدأ فريقا الهلال والفيحاء تكثيف استعداداتهما لنهائي أغلى البطولات المحلية، حيث يسعى الأزرق للظهور بصورة مثالية من أجل استعادة اللقب الذي خسره في الموسم الماضي، في حين يتطلع الفيحاء لتكرار الإنجاز التاريخي الذي حققه غريمه «الفيصلي» في النسخة الماضية للبطولة.
ومنح التأجيل الأخير لمباريات الجولة الـ27 فريقاً الهلال والفيحاء فرصة مثالية لالتقاط الأنفاس وتكثيف الاستعدادات حتى يظهر الفريقان بجاهزية كبيرة.
ويستعد الهلال لتحقيق ثاني بطولات الموسم الرياضي بعد تتويجه في يناير (كانون الثاني) الماضي ببطولة كأس السوبر السعودي، حيث يترقب جاهزية ياسر الشهراني الذي غاب عن المواجهتين الأخيريتين بداعي الإصابة، وسيعمل الأرجنتيني دياز مدرب الهلال على تفادي ما حدث في المواجهة الدورية بين الفريقين التي كسبها الفيحاء بهدف وحيد دون رد.
ويتميز الفيحاء بصلابة خط دفاعه بفضل الجهود المميزة التي بدا عليها الصربي فلاديمير ستوكوفيتش حارس مرمى الفريق الذي يدين له الفيحاء بالفضل بالوصول لنهائي أغلى البطولات المحلية بعد المستويات المميزة التي قدمها أمام الاتحاد في دور نصف النهائي.
ويعمل الفيحاء الذي تأجلت مباراته أمام ضمك في الجولة الـ27 على تحقيق مُنجز تاريخي وغير مسبوق له، من خلال التحضير الجيد للمباراة والعمل على الإطاحة بالهلال وتحقيق اللقب للمرة الأولى في تاريخه.
ورصدت إدارة الفيحاء مبالغ ضخمة للاعبين كمكافأة في حال تحقيق لقب البطولة، وسيعمل فوك راسوفياتش مدرب فريق الفيحاء لتحضير الخطة المثالية للفريق من خلال الكثافة الدفاعية والعمل على خطف هدف من خلال كرة مرتدة.
وفتح الصربي صفحة المباراة النهائية من خلال متابعة مباريات المنافس الأخيرة والتركيز على إيقاف مصادر الخطورة.
وأخذ المدرب في الاعتبار النقاط التي استفاد منها في المباراة الأخيرة ضد الهلال دورياً والتي أقيمت قبل أقل من أسبوعين، حيث يسعى لتضييق المساحات وتحجيم مصادر القوة في الهلال مع التأكيد للاعبي فريقه على اختلاف الوضع تماماً بين المباراة الماضية التي أقيمت ضمن مؤجلات الدوري والمواجهة المقبلة في نهائي أغلى الكؤوس.
وتركز إدارة الفيحاء من جانبها على العامل النفسي لتحفيز لاعبيها من أجل تحقيق منجز تاريخي، وشدد عبد الله أبانمي على أن المباراة ستكون واحدة ويمكن من خلالها بذل أقصى مجهود ممكن من أجل تحقيق أكبر المنجزات في تاريخ النادي، معتبراً أنه لا مستحيل في كرة القدم، ومؤكداً الاحترام للهلال وقوته وخبرته الكبيرة وتعامله مع المباريات النهائية.
ويتوقع أن تتجاوز مكافآت حصد بطولة الكأس حاجز الـ100 ألف ريال لكل لاعب.
وحقق الفيحاء فوزاً تاريخياً على الهلال في المباراة الأخيرة حيث عطل بقوة تقدمه في المنافسة على حصد الدوري إلا أن الهلال استعاد توازنه بالفوزين المتتاليين على ضمك والاتفاق قبل خوض المباراة النهائية المقبلة مما يؤكد اختلاف كل المعطيات في المباراة التي ستجمعهما الخميس المقبل في مدينة جدة.
وبحسب الأرقام يعتبر الفيحاء من أقل الفرق تحقيقاً للانتصارات خارج أرضه حيث كان حصاده متواضعاً جداً على العكس تماماً في المباريات على أرضه حيث حقق أفضل النتائج والأرقام في الحفاظ على الشباك النظيفة حيث كسر كل الأرقام بهذا الشأن.


السعودية الدوري السعودي

اختيارات المحرر

فيديو