بوتين محذراً فنلندا: إنهاء الحياد العسكري سيكون «خطأ»

بوتين محذراً فنلندا: إنهاء الحياد العسكري سيكون «خطأ»

السبت - 13 شوال 1443 هـ - 14 مايو 2022 مـ
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين (يسار) يصافح نظيره الفنلندي سولي نينيستو خلال لقاء في هلسنكي عام 2019 (أ.ف.ب)

اعتبر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين السبت، خلال اتصال هاتفي مع نظيره الفنلندي سولي نينيستو، أن إنهاء الحياد العسكري لفنلندا سيكون «خطأ».

وجاء في بيان صادر عن الكرملين «شدد فلاديمير بوتين على أن إنهاء السياسة التقليدية للحياد العسكري سيكون خطأ، حيث لا يوجد تهديد لأمن فنلندا».

ويتوقع الأحد الإعلان عن ترشيح هلسنكي لعضوية الناتو، الأمر الذي يثير استياء موسكو.

من جانبه، قال نينيستو إن «المحادثة كانت صريحة ومباشرة ولم تشهد توتراً. أعتبر تجنب التوتر أمراً مهماً. الاتصال تم بمبادرة من فنلندا».

وأكدت هلسنكي أن الدولة الاسكندنافية «تريد التعامل مع القضايا العملية المتمثلة في كونها دولة مجاورة لروسيا بطريقة صحيحة ومهنية».

وأعلن رئيس فنلندا ورئيسة وزرائها سانا مارين الخميس رغبتهما في الانضمام إلى الناتو الذي تقوده الولايات المتحدة «دون تأخير»، مع توقع إعلان الترشح الأحد.
https://twitter.com/niinisto/status/1525429746774990848?s=20&t=hTrby5y8M4OHClmwgDsyQQ

وهددت موسكو باتخاذ إجراءات «فنية - عسكرية» رداً على ذلك.

كما يُتوقع أن تعلن السويد في الأيام المقبلة عن ترشحها لعضوية الناتو.

وقالت هلسنكي إن سولي نينيستو أبلغ بوتين أن مطالبة موسكو في نهاية عام 2021 بتجميد توسيع الناتو ثم غزوها أوكرانيا في نهاية فبراير (شباط) غيرت «بشكل أساسي البيئة الأمنية لفنلندا».

الأربعاء، صرح الرئيس الفنلندي أن موسكو مسؤولة عن توجه بلاده للانضمام للناتو بعد أن اتبعت تاريخياً سياسة عدم الانحياز. وقال: «أنتم تسببتم في هذا. انظروا في المرآة».

ومن المقرر أن يقوم نينيستو ومارين بإضفاء الطابع الرسمي على قرار فنلندا الترشح لعضوية الناتو الأحد، على أن يجتمع البرلمان الاثنين.


روسيا فينلاند أخبار روسيا بوتين حرب أوكرانيا فنلندا

اختيارات المحرر

فيديو