وزارة الدفاع السريلانكية تأمر بإطلاق النار لوقف الشغب

وزارة الدفاع السريلانكية تأمر بإطلاق النار لوقف الشغب

الثلاثاء - 9 شوال 1443 هـ - 10 مايو 2022 مـ
جنود خارج مقر إقامة رئيس الوزراء السريلانكي في كولومبو (أ.ب)

أمرت وزارة الدفاع السريلانكية قواتها، اليوم الثلاثاء، بإطلاق النار مباشرة على الأشخاص المتورطين في عمليات نهب أو تخريب للممتلكات، بعد يوم من استهداف مجموعات من المتظاهرين منازل سياسيين من الحزب الحاكم.

وجاء في بيان للوزارة: «صدرت أوامر إلى قوات الأمن بإطلاق النار مباشرة لدى رؤية أي شخص ينهب ممتلكات عامة أو يضر بحياة» أشخاص، وفق ما أوردته وكالة الصحافة الفرنسية.

وخرجت تظاهرات جديدة في العاصمة السريلانكية كولومبو اليوم في تحد لحظر تجول فرضته الحكومة غداة مقتل خمسة أشخاص في أعمال عنف هي الأسوأ خلال أسابيع من الاحتجاجات على الأزمة الاقتصادية الحادة.

ولم يُبد المتظاهرون أي مؤشرات على التراجع عن تحركهم، رغم إصابة العشرات منهم بجروح عندما نُقل أنصار الحكومة في حافلات إلى كولومبو، أمس الإثنين، وهاجموا محتجين بالعصي والهراوات.

ومع تصاعد التوتر استقال رئيس الوزراء ماهيندا رجاباكسا، لكن حتى ذلك لم يساعد كثيرا في تهدئة الغضب الشعبي.

واقتحم آلاف المتظاهرين الغاضبين مقر إقامة ماهيندا ليلا، وتدخل الجيش لإنقاذه في عملية قبيل الفجر الثلاثاء. وأطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع وعيارات تحذيرية لإبعاد المقتحمين.
جنود سريلانكيون يفصلون بين مؤيدين للحكومة ومناهضين لها في إحدى ساحات العاصمة كولومبو (أ.ب) 


سريلانكا أخبار سريلانكا

اختيارات المحرر

فيديو