السياحة بألمانيا تواصل تعافيها من أزمة كورونا

السياحة بألمانيا تواصل تعافيها من أزمة كورونا

الثلاثاء - 9 شوال 1443 هـ - 10 مايو 2022 مـ

تواصل السياحة في ألمانيا تعافيها من أزمة كورونا، بعد إنهاء القيود المرتبطة بمكافحة الجائحة.

فقد أعلن مكتب الإحصاء الاتحادي في مقره بمدينة فيسبادن، اليوم (الثلاثاء)، أن عدد ليالي المبيت للمسافرين في الفنادق ودور الضيافة وما شابهها ارتفع في مارس (آذار) الماضي بنسبة 7. 175% على أساس سنوي إلى 1. 25 مليون، حسب وكالة الانباء الالمانية.

وقبل عام، كان هناك حظر على الإقامة للمسافرين في الفنادق بسبب الجائحة.

وفي المقابل، لا يزال المستوى أقل مما كان عليه قبل أزمة كورونا، حيث تراجع عدد ليالي المبيت في مارس الماضي بنسبة 7. 23% مقارنة بنفس الشهر عام 2019.

وارتفع عدد الإقامات الفندقية للنزلاء المحليين بنسبة 6. 166% إلى 8. 21 مليون مقارنة بمارس عام 2021، كما ارتفعت بالنسبة للنزلاء الأجانب بنسبة 5. 254 % إلى 3. 3 مليون ليلة. واستفادت من هذا الارتفاع على وجه الخصوص سياحة المدن، التي عانت بشدة من العواقب الاقتصادية للجائحة بسبب إلغاء المعارض والمؤتمرات.

وواصل الاتجاه نحو عطلات التخييم (التي تتميز بمحدودية الاختلاط) الارتفاع، حيث تجاوز عدد الإقامات الليلية مستوى ما قبل الأزمة بمارس 2019 بنسبة 1. 39%.

وشملت البيانات منشآت الإقامة التي يقل عدد أسّرتها عن عشرة، أو عشرة أماكن مبيت في سياحة التخييم.


المانيا إقتصاد ألمانيا

اختيارات المحرر

فيديو