أندريا بوتشيللي يصدح بالعلا ويعانق جبالها

أندريا بوتشيللي يصدح بالعلا ويعانق جبالها

الأحد - 20 جمادى الآخرة 1443 هـ - 23 يناير 2022 مـ رقم العدد [ 15762]

احتضنت أرض التاريخ والحضارات، العلا، في مهرجان «شتاء طنطورة» الذي يحيي سنوات طوالاً من التاريخ الذي تحكيه جبالها الشامخة وأوديتها العظيمة، حفلاً للأوبرا الإيطالية يقوده «أجمل صوت في العالم» أندريا بوتشيللي، أول من أمس (الجمعة).

ويعد حفل بوتشيللي هو الرابع في العلا – موطن أول موقع مسجل في قائمة اليونيسكو للتراث العالمي «الحِجر»، والثالث خلال مهرجانات شتاء طنطورة، أول مهرجان بالمملكة يحتفى بالموسيقى والتراث.

وبدأ بوتشيلي مباشرة بالغناء ليأخذ الحضور برحله إلى سماء الفن بصوته المذهل الذي كان كالنعيم على مسامع الحاضرين الذين طاروا، ليتخطوا كل الأسوار ويحلقوا في سماء العلا ليشاهدوا التاريخ ويستمعوا إلى أندريا.

قام بمشاركة بوتشيللي على خشبة المسرح نخبة من أفضل فناني الأوبرا الإيطالية من أوركسترا «استي سيمفوني»، مع مطربات السوبرانو كريستين ألادو، سيرينا جامبيرو، وكلارا باربييه سيرانو. قامت المجموعة بإسعاد وسحر المعجبين داخل القاعة المزدحمة.

وخلال الحفل، قدم بوتشيللي مجموعة من أروع أغانيه المعروفة على نطاق واسع مثل «Time to Say Goodbye» ،«Con te Partiro»، مع مقطوعة خاصة قدمها لزوجته «Can’t Help Falling in Love».

وعن زيارته المميزة للمرة الرابعة في العلا، قال بوتشيللي: «إنه شعور رائع دائماً أن أغني في قلب الصحراء في العلا. فأنا أعتبر أن مجيئي من المدينة الكبيرة الصاخبة وضوضائها إلى هنا، هو تجربة تعليمية لي، ووجودي في مثل هذا المكان المسالم والشاعري بعيداً عن العالم هو من أكثر التجارب المفضلة لي دائماً».

وقد سعد الحضور بالأداء الرائع لأندريا غريمينيللي، وهو أحد أفضل عازفي الفلوت في العالم، الذي شارك أندريا بوتشيللي أحد المقطوعات الموسيقية، تاركين الجماهير في جو مليء بالمشاعر الفياضة.

وشاركت السوبرانو كريستين ألادو في الأداء على المسرح مع مقطوعتها الغنائية «never Enough»، وكريستين هي إحدى الفنانات المشهورة عالمياً، التي شاركت عدداً كبيراً من المطربين على شاشات التلفزيون وعلى خشبات المسارح.

كما قام بقيادة الفرقة الموسيقية الموسيقار كارلو بيرنيني، صديق بوتشيللي والمدير الفني للفرقة. بيرنيني شارك بوتشيللي الحفلات في عدد كبير من قاعات المسارح وحفلات الاستاد في العديد من الدول حول العالم.

واستمر الحفل بعدد من مقطوعات أندريا، وبمشاركه بعض من الفنانين الذين شاركوه بصنع ليلة فنية خالصة، بعيداً عن ضجيج الحياة بين جبال العلا وصحرائها المذهلة وتحت سمائها المرصعة بالنجوم.

وكان هذا هو الحضور الرابع لأعجوبة الفن الحديث بوتشيللي في السعودية، حيث يعود في كل مرة، ليبهر جمهوره أكثر، ويمتعهم بصوته الجميل بمقطوعات من الخيال رسمت ذكرى لن تنسى في قلوب الحاضرين.

ويعرف بوتشيللي بموهبته النادرة وقدرته الفريدة على توحيد العالم من خلال الموسيقى، وقد ذاع صيته كأحد أجمل الأصوات في العالم على مر التاريخ، حيث خطفت شخصيته الفنية قلوب الجماهير في مناسبات متعددة بأدائه الساحر بعروضه الموسيقية المختلفة.


السعودية أخبار ترفيه السعودية

اختيارات المحرر

فيديو