بلينكن يهدد موسكو بـ«عواقب مدمرة»

بلينكن يهدد موسكو بـ«عواقب مدمرة»

تحدث عن احتمال غزو روسي لأوكرانيا «في وقت قريب»
الخميس - 17 جمادى الآخرة 1443 هـ - 20 يناير 2022 مـ رقم العدد [ 15759]
وزير الخارجية الأميركي أنطوني بلينكن (أ.ف.ب)

حذر وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، من غزو روسي لأوكرانيا يحتمل أن يتم «في وقت قريب»، وهدد موسكو بـ«عواقب مدمرة» في حال شن هذا الغزو.

وزار بلينكن أمس العاصمة الأوكرانية في إطار جولة ستقوده إلى برلين اليوم لإجراء محادثات رباعية مع بريطانيا وفرنسا وألمانيا سعياً إلى وحدة غربية قبل أن ينتقل الجمعة إلى جنيف لعقد اجتماع وصف بأنه حاسم مع نظيره الروسي سيرغي لافروف.

وقال بلينكن لدى لقائه الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أمس: «إذا اختارت روسيا العدوان على أوكرانيا، فإن الولايات المتحدة، مع الحلفاء والشركاء، ستتخذ خطوات لإجبار الاقتصاد الروسي على دفع ثمن باهظ»، وتعهد بـ«تعزيز المساعدة الدفاعية لأوكرانيا بما يتجاوز ما سبق تقديمه».

وقلل المسؤولون الأميركيون من الآمال المعقودة على تحقيق أي انفراج في اجتماع بلينكن - لافروف، علماً أنه سيكون بمثابة «فرصة لاختبار» ما إذا كانت موسكو جادة في شأن المفاوضات. لكن البيت الأبيض أعلن أيضاً أنه يأمل في تسليط الضوء على أن «هناك مساراً دبلوماسياً للمضي قدماً».

وقالت الناطقة باسم البيت الأبيض جين ساكي إن روسيا يمكن أن «تشن في أي وقت هجوماً في أوكرانيا». وأضافت: «كل الخيارات مطروحة». وقالت مسؤولة أميركية إن هدف بلينكن هو معرفة ما إذا كان هناك مخرج دبلوماسي حيث يمكن إقناع روسيا بالانسحاب من الحدود الأوكرانية.
... المزيد


أميركا الولايات المتحدة وروسيا

اختيارات المحرر

فيديو