معرض الدفاع العالمي 2022 فرصة غير مسبوقة للتواصل مع منظومة الدفاع والأمن السعودية والاستثمار في القطاع

معرض الدفاع العالمي 2022 فرصة غير مسبوقة للتواصل مع منظومة الدفاع والأمن السعودية والاستثمار في القطاع

الأربعاء - 15 جمادى الآخرة 1443 هـ - 19 يناير 2022 مـ رقم العدد [ 15758]

أصبح بإمكان المهتمين بقطاع الدفاع والأمن محلياً وعالمياً التسجيل للحصول على تصاريح الدخول إلى معرض الدفاع العالمي، الحدث العالمي الرائد الذي يعدّ أحدث وأبرز إضافة إلى سلسلة المعارض العالمية في الصناعة، والذي ستقام نسخته الأولى بين 6 و9 مارس 2022م في الرياض، المملكة العربية السعودية بحضور أكثر من 800 جهة عارضة و30 ألف زائر و85 وفداً عسكرياً. لا تفوتوا الفرصة وسجلوا الآن للحصول على تصريح الدخول. يغلق باب التسجيل بحلول فبراير 2022.

وتوقعت شركة "إرنست ويونغ" للاستشارات في تقرير لها مساهمة معرض الدفاع العالمي والذي تنظمه الهيئة العامة للصناعات العسكرية في إثراء الاقتصاد المحلي للمملكة العربية السعودية من خلال توفير آلاف الفرص الوظيفية بجانب تحقيق مساهمة اقتصادية قدرها 700 مليون ريال سعودي.

سيتيح معرض الدفاع العالمي مجالات غير مسبوقة للتواصل والتعاون وعقد الشراكات الدولية. ويمثل منصة عالمية للتوافق العمليّاتي بين أنظمة الدفاع الجوي والبري والبحري والفضاء وأمن المعلومات، حيث يجمع المعرض الذي تنظمه الهيئة العامة للصناعات العسكرية روّاد صناعة الدفاع والأمن في العالم تحت سقف واحد ليعزز الارتباط بين المصنعين العالميين ومنظومة الدفاع والأمن في المملكة.


حدث رائد يدعم مستقبل الصناعة في المملكة


سيساهم معرض الدفاع العالمي في تحقيق مستهدفات رؤية المملكة الطموحة 2030 الرامية إلى التنوع الاقتصادي وخلق فرصة وظيفية جديدة وتنمية الكفاءات الوطنية، حيث يتيح برامج لإعداد الجيل القادم من المواهب المحلية مثل برنامج «مواهب المستقبل» الذي يستعرض فرص التطور وبرامج التدرب المهني في القطاع أمام خمسة آلاف طالب وطالبة متميزين في مجالات العلوم والتقنية والهندسة.

ويهدف المعرض إلى دعم النمو الاقتصادي في المملكة عبر مجموعة من البرامج المميزة التي تحفز تواصل وتفاعل المشاركين بما في ذلك برامج تساعد رواد الأعمال من الشركات المحلية في زيادة حجم أعمالهم، وأخرى تعزز بناء الشراكات وتقدم حلول تقنية مبتكرة من خلال استعراض أحدث المعدات والتقنيات في صناعة الدفاع.


فرصة غير مسبوقة لتعزيز الشراكات


يتميز معرض الدفاع العالمي بنظرته المستقبلية لصناعة الدفاع والأمن محلياً وعالمياً والتي ستعتمد إلى حدّ كبير على التوافق العمليّاتي، حيث سيتم الكشف خلال المعرض عن أحدث أطر التكامل الدفاعي والأنظمة متعددة المجالات التي تسمح لمختلف قطاعات الدفاع العمل بشكل توافقي ومتناسق. ويعزز التوافق العملياتي مكانة المملكة العربية السعودية كمركز رئيسي لصناعات الدفاع والأمن في العالم، مستفيداً من موقعها الجغرافي وسط سلاسل الإمداد العالمية ومكانتها كقوّة اقتصادية عالمية رائدة.

ويتيح المعرض فرصاً هائلة أمام كافة المعنيين بالقطاع محليّاً ودوليّاً بمن فيهم المصنعين والجهات الحكومية والمستثمرين للمشاركة في سوق يسعى لتوطين قطاع واعد، وذلك عبر تعزيز التواصل والتعاون بين المشاركين من خلال إقامة فعاليات خاصة مثل برنامج «لقاء الشركاء» و «لقاء المستثمرين والشركات الباحثة عن التمويل».

ونظراً للإقبال الكبير على حجز المساحات في المعرض، أعلنت الهيئة العامة للصناعات العسكرية مؤخراً عن إضافة مساحة 14,500 متر مربع إلى قاعات العرض لتتيح المجال لمزيد من الشركات العالمية للمشاركة وعرض ومنتجاتها والاستفادة من الفرص الاستثنائية التي يوفرها معرض الدفاع العالمي.


لمزيد من المعلومات حول معرض الدفاع العالمي، يمكنكم زيارة الموقع الإلكتروني: https://www.worlddefenseshow.com/ar
سارعوا بالتسجيل لزيارة معرض الدفاع العالمي 2022 عبر: World Defense Show 2022


 


اختيارات المحرر

فيديو