إيران تفرض عقوبات على عشرات الأميركيين رداً على مقتل قاسم سليماني

إيران تفرض عقوبات على عشرات الأميركيين رداً على مقتل قاسم سليماني

السبت - 5 جمادى الآخرة 1443 هـ - 08 يناير 2022 مـ
الجنرال الإيراني قاسم سليماني (أ.ب)

فرضت إيران، اليوم (السبت)، عقوبات على عشرات آخرين من الأميركيين، كثير منهم من الجيش الأميركي، على خلفية مقتل الجنرال قاسم سليماني في ضربة جوية بواسطة طائرة مسيرة عام 2020.

وقالت وزارة الخارجية الإيرانية إن طهران فرضت عقوبات على 51 أميركياً، متهمة إياهم «بالإرهاب» وانتهاكات متعلقة بحقوق الإنسان، وفقا لوكالة «رويترز» للأنباء.

تسمح هذه الخطوة للسلطات الإيرانية بمصادرة أي أصول يمتلكها هؤلاء في إيران، لكن الغياب الواضح لمثل هذه الأصول يعني أنها ستكون رمزية على الأرجح.

وأضافت الوزارة في بيان نقلته وسائل إعلام محلية أن استهدافهم بالعقوبات جاء «لدورهم في الجريمة الإرهابية من قبل الولايات المتحدة ضد الجنرال الشهيد قاسم سليماني ورفاقه والترويج للإرهاب وانتهاكات حقوق الإنسان الأساسية».

وقُتل سليماني الذي كان قائداً لـ«فيلق القدس»، الذراع الخارجية لـ«الحرس الثوري» الإيراني، في غارة بطائرة مسيرة في العراق في الثالث من يناير (كانون الثاني) 2020 بأمر من الرئيس الأميركي آنذاك دونالد ترمب.

وشملت قائمة العقوبات الإيرانية الجنرال الأميركي مارك ميلي ورئيس هيئة الأركان المشتركة روبرت أوبراين مستشار الأمن القومي السابق للبيت الأبيض.


وفي خطوة مماثلة قبل عام، فرضت إيران عقوبات على ترمب والعديد من كبار المسؤولين الأميركيين بسبب ما وصفته بأعمال «إرهابية ومعادية لحقوق الإنسان».

وقال الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، متحدثاً في الذكرى الثانية لاغتيال سليماني قبل أيام، إن ترمب يجب أن يواجه المحاكمة بتهمة القتل وإلا ستثأر طهران.


وفرضت إدارة ترمب عقوبات على مسؤولين وساسة وشركات إيرانية بعد انسحاب الولايات المتحدة في عام 2018 من اتفاق طهران النووي المبرم عام 2015 مع القوى العالمية.

وتجري إيران والولايات المتحدة حالياً محادثات غير مباشرة في فيينا لإنقاذ الاتفاق.


بريطانيا التوترات إيران

اختيارات المحرر

فيديو