اتجاه بريطاني لانتهاز فرص «نيوم» الاستثمارية

اتجاه بريطاني لانتهاز فرص «نيوم» الاستثمارية

مشروع «فيلوسيتي» السعودي ـ التايواني لتصنيع المركبات الكهربائية
الجمعة - 28 شهر ربيع الثاني 1443 هـ - 03 ديسمبر 2021 مـ رقم العدد [ 15711]
رئيس «نيوم» يستعرض الفرص الاستثمارية أمام قطاع الأعمال البريطاني أمس (الشرق الأوسط)

جذبت الفرص الاستثمارية في مشروع «نيوم» السعودي انتباه قطاع الأعمال البريطاني الذي احتشد أمس في العاصمة البريطانية لندن بحضور 250 مسؤولا في الدوائر التجارية والمالية والبيئية والسياسية في بريطانيا للقاء الرئيس التنفيذي لشركة نيوم السعودية المهندس نظمي النصر والقيادات العليا، الذي أفصح عن إمكانيات المشروع السعودي العملاق (شمال غربي السعودية) والآفاق الاستثمارية في المنطقة إلى جانب عروض مرئية وحلقات نقاش.

ودشّنت (نيوم) أولى مبادراتها لعرض المشروع تحت عنوان (اكتشف نيوم) في لندن بمشاركة العديد من قطاع الأعمال في بريطانيا، ضمن مبادرة أطلقها السفير السعودي لدى المملكة المتحدة الأمير خالد بن بندر بن سلطان آل سعود، الذي أكد على التقدم المحرز في السعودية بمختلف الأصعدة منذ إطلاق رؤية 2030 قبل خمسة أعوام ومبادرات التنويع الاقتصادي التي أسهمت في زيادة الإيرادات غير النفطية بنسبة 222 في المائة.

وشدد على أهمية دور «نيوم» باعتبارها حجر الزاوية في رؤية المملكة 2030 وأنها تمثل مركزاً عالمياً للابتكار ولتسريع النمو في مختلف المجالات، وأن المشاريع التي تقام في المنطقة مثل تحلية المياه عبر مصادر الطاقة المتجددة ومشروع إنتاج الهيدروجين الأخضر الأكبر من نوعه والأتمتة الصناعية والعديد من المشاريع الأخرى تعتبر مجرد بداية.

وقال السفير السعودي: «شركاؤنا من المملكة المتحدة وغيرها حول العالم مرحب بهم لمشاركتنا في تحويل هذا الحلم الطموح إلى حقيقة، فمشروع نيوم لإعادة تشكيل المستقبل وتطوير سبل العيش لن يكون محصوراً بالدولة، هو في الحقيقة هدية المملكة للإنسانية جمعاء لعالمٍ أفضل وأكثر استدامة».

من جهته، أشار رئيس «نيوم» إلى التغييرات التي تقودها المنطقة لتسريع التطوير وإنجاز المشاريع مستشهدا بإطلاق مشروع (أوكساچون) الصناعي مؤخرا، مؤكداً في الوقت ذاته أن «نيوم» جاهزة لاستقبال الأعمال ورواد الأعمال وكبرى الشركات حول العالم.

وشهد اللقاء حضور البارونة هيلينا موريسي الخبيرة المالية والمؤلفة وعضو مجلس اللوردات في المملكة المتحدة، واللورد إد فايزي، وزير الدولة السابق للثقافة والاقتصاد الرقمي، إلى جانب عدد كبير من المسئولين الرسميين ورجال الأعمال.

بدوره، أكد اللورد إد فايزي، على طموحات «نيوم» المالية والتقنية التي تغطي 14 قطاعاً، موضحاً أن التقنية الرقمية تحتل مكانة خاصة لديه وأنه تفاعل كثيرا مع خطط المنطقة السعودية التقنية وسعيها لبناء مجتمعات إدراكية. وأضاف أن «خطط نيوم للخدمات المالية تمتلك آفاقاً جديدة سيكون لها آثار واسعة النطاق على مستوى العالم... الأهم من ذلك ستسهم بشكل فعال في تنفيذ خطط المملكة وفقا لأهداف رؤية 2030».

من جهة أخرى، أفصحت وكالة «بلومبرغ» عن إجراء محادثات بين صندوق الاستثمارات العامة مع شركة فوكسكون التايوانية لإنشاء مشروع مشترك لتصنيع المركبات الكهربائية من خلال كيان جديد تحت اسم «فيلوسيتي».

وبينت الوكالة أن الصندوق سيكون المساهم الأكبر في الكيان الجديد وتحتفظ «فوكسكون» بحصة أقلية، كما ستوفر البرمجيات والإلكترونيات والهندسة الكهربائية للمركبات الكهربائية الجديدة. وذكرت أن المشروع المشترك يتطلع إلى تجميع مركبات كهربائية على هيكل مرخص من شركة «بي إم دبليو»، لافتةً إلى أن الطرفين يستهدفان توقيع الاتفاق بنهاية العام الحالي.


السعودية الاقتصاد السعودي

اختيارات المحرر

فيديو