منظومة روبوتية لإعادة تأهيل المصابين يمكن استخدامها في المنزل

منظومة روبوتية لإعادة تأهيل المصابين يمكن استخدامها في المنزل

الثلاثاء - 25 شهر ربيع الثاني 1443 هـ - 30 نوفمبر 2021 مـ

طور فريق من الباحثين في اسبانيا منظومة روبوتية للعمل في مجال إعادة التأهيل في مجال الأنشطة الذهنية والحركية للانسان، بحيث يمكن استخدامها في المراكز الصحية والمنازل على حد سواء.
وتتكون المنظومة التي ابتكرها فريق بحثي من قسم علوم الحاسب والهندسة بجامعة كارلوس الثالث في مدريد، من روبوت يستطيع التفاعل مع المرضى ومنظومة للذكاء الصناعي تستخدم وحدات استشعار ثلاثية الأبعاد للتحكم في الروبوت، وتطبيقا إلكترونيا تستخدمه أطقم الرعاية الصحية لمتابعة حالة المرضى، وأخيرا منظومة تخزين حوسبية للاحتفاظ بالبيانات الخاصة بالمرضى لتحليل حالتهم الصحية وتسجيل مراحل إعادة تأهيلهم، حسب وكالة الانباء الالمانية.
ونقل الموقع الإلكتروني "تيك إكسبلور" المتخصص في التكنولوجيا عن الباحث فيرناندو فيرنانديز بقسم الحاسبات والهندسة بالجامعة، قوله إن الهدف من هذه المنصة الروبوتية هو تحسين سبل العلاج التأهيلي باستخدام أنظمة محاكاة تتيح إجراء سلسلة من التدريبات والأنشطة، فضلا عن توفير وسيلة إضافية يستخدمها مسؤولو الرعاية الصحية في رفع كفاءة الجلسات العلاجية. واستطرد قائلا "بالنسبة للمرضى الأطفال على سبيل المثال، فإن التفاعل مع الروبوت يشبه اللعب بدمية، وبالتالي فإن الأطفال لا يعتقدون مطلقا أنهم ذاهبون للمستشفى لتلقي العلاج، بل يظنون أنهم ذاهبون للعب، وهذا يعتبر قيمة إضافية للمنظومة الجديدة".
من جانبه، يقول خوزيه كارلوس بوليدو مؤسس ورئيس شركة "إنروبيكس سوشيال روبوتيكس" لتطوير الروبوتات، والتي تشارك في تصنيع المنصة الروبوتية الجديدة، إن هذه المنظومة تهدف إلى إثراء عمل خبير التأهيل عن طريق تزويده بأدوات إضافية من أجل استخدامها في التعامل مع حالات مرضية متخصصة.
ويؤكد الباحثون أن المنظومة الجديدة يمكن استخدامها من المنزل، حيث تستطيع التواصل مع مسؤولي الرعاية الصحية عن بعد، وهو ما يساعد في تحسين جودة الحياة وتحقيق الاستقرار الأسري للمريض.


اسبانيا Technology

اختيارات المحرر

فيديو