تحذير أممي من «الترهيب الانتخابي» في العراق

تحذير أممي من «الترهيب الانتخابي» في العراق

الصدر: لم نتلقَّ إملاءات خارجية... وبلادنا لن تكون تابعة
الخميس - 20 شهر ربيع الثاني 1443 هـ - 25 نوفمبر 2021 مـ رقم العدد [ 15703]
ممثلة الأمم المتحدة في العراق (إ.ب.أ)

حذرت رئيسة بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) الممثلة الخاصة للأمين العام جانين هينيس بلاسخارت، الأطراف العراقية من أي محاولات لتأخير إصدار النتائج النهائية للانتخابات والتلاعب فيها تحت وطأة العنف والترهيب، داعية إلى التعامل مع أي مخاوف انتخابية عبر القنوات القانونية حصراً.

وفيما عمّقت إحاطة بلاسخارت الانقسام الداخلي بين معسكري الفائزين والخاسرين، رجحت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق أن يشهد الأسبوع المقبل الإعلان عن النتائج النهائية للانتخابات.

إلى ذلك، أكد زعيم «التيار الصدري» مقتدى الصدر أنه لن يخضع لـ«إملاءات خارجية مهما كانت». وقال الصدر، في حديث له مع عدد من المرشحين المستقلين الفائزين بالانتخابات النيابية، إنه «من المستحيل أن نخضع لوصاية خارجية، فأنا لم أخضع لمراجع وليس لدول». وأضاف: «طوال 15 عاماً أتردد على إيران، وهناك أقول الحق أمام أكبر سلطة وقلتها: لن يكون العراق تابعاً، نحن جيران وعلينا التعاون».

وأضاف الصدر: «أطلب من المستقلين أن يرفعوا أصواتهم بحكومة أغلبية وطنية، أما تقاسم الكعكة والعودة إلى نقطة الصفر فهو ما لا نرجوه منكم، حكومة الأغلبية الحل الوحيد»، موضحاً: «لا أريد دعمكم، ولكن أريد أن يتحول مطلب حكومة الأغلبية إلى رأي عام ومطلب شامل، بمطالبة المستقلين، وهو ما وافق عليه الأكراد وبعض السنة».

وبيّن الصدر، في كلمته، أن «كل أربع سنوات لدينا انتخابات، خلال تلك السنوات يتصارع الشيعة، وحين تأتي الانتخابات يريدون الائتلاف والتوافق، وهذا يحدث أيضاً بالنسبة للسنة وهذا ما لا أستسيغه، وقد جزعت منه ولا أريده، جربنا ذلك ومللنا».
... المزيد


العراق أخبار العراق الأمم المتحدة

اختيارات المحرر

فيديو