الصين: 176 مليار دولار مدفوعات غير نقدية خلال الربع الثاني

الصين: 176 مليار دولار مدفوعات غير نقدية خلال الربع الثاني

الأحد - 5 صفر 1443 هـ - 12 سبتمبر 2021 مـ رقم العدد [ 15629]
بنك الشعب الصيني (البنك المركزي) (رويترز)

أعلن بنك الشعب الصيني (البنك المركزي) إن عمليات الدفع غير النقدي التي تعاملت معها البنوك الصينية خلال الربع الثاني من العام الجاري، حافظت على زيادة ثابتة، بينما واصلت عمليات الدفع عبر الهواتف الجوالة المحافظة على زخم النمو.

ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا)، أمس السبت، عن البنك أن إجمالي المدفوعات غير النقدية، بما في ذلك البطاقات المصرفية، ومركبات الدفع عبر الإنترنت، والأوراق التجارية، وتحويلات الائتمان وغيرها من التسويات النقدية، بلغ 1080.82 تريليون يوان (167.05 تريليون دولار)، بزيادة نسبتها 6.25 في المائة على أساس سنوي.

ومن هذا الإجمالي؛ حافظت المدفوعات عبر الهواتف الجوالة على اتجاه النمو حيث سجلت 117.13 تريليون يوان، بزيادة نسبتها 10.32 في المائة على أساس سنوي.

وبلغ حجم معاملات البطاقات المصرفية 240.25 تريليون يوان في الربع الثاني من العام الجاري، بزيادة سنوية نسبتها 9.66 في المائة.

وحتى نهاية شهر يونيو (حزيران) الماضي، يوجد في الصين 13.12 مليار حساب مصرفي، بزيادة 2.05 في المائة مقارنة بالربع الأول.

على صعيد آخر، أجرى الشريك المؤسس لشركة «شياومي» الصينية ورئيسها التنفيذي لي جون، محادثات مع مسؤولين في إقليم «جيلين» شمال شرقي الصين حول التعاون في قطاع تكنولوجيا السيارات.

وقال تقرير تم نشره على الموقع الإلكتروني للحكومة الإقليمية، إن الجانبين تعهدا بتعزيز العلاقات بين شركة «شياومي» وشركات سيارات في الإقليم وبناء الصناعة من خلال دمج الإنتاج والابتكار التكنولوجي. كما التقى لي أيضا مع مسؤولين من مجموعة «تشاينا إف إيه دبليو» الحكومية في إقليم جيلين.

يذكر أنه خلال زيارة إلى مجموعة «تشاينا إف إيه دبليو» في يوليو (تموز) العام الماضي، ذكر الرئيس الصيني، شي جين بينج أن الصين يتعين أن تطور التكنولوجيا الأساسية وتدعم العلامات التجارية الوطنية للسيارات، حيث تحاول البلاد إنعاش اقتصادها، في أعقاب تفش لجائحة فيروس كورونا.

في الأثناء، تخلت شركة الاستثمار الأميركية «بلاكستون» عن خطة للاستحواذ على شركة التطوير العقاري الصينية «سوهو تشاينا» مقابل 3 مليارات دولار.

وكانت «بلاكستون» تأمل من خلال هذا المشروع في توسيع وجودها في الصين حيث تمتلك «سوهو تشاينا» أصولا عقارية كبيرة، لا سيما في بكين، وفق ملف قدم إلى بورصة هونغ كونغ الجمعة.

لكن عرضها كان خاضعا لموافقة سلطة المنافسة الصينية، وخلص الطرفان إلى أنه لن يتم الوفاء بالشروط المسبقة في غضون الفترة الزمنية المحددة، وفق وكالة فرانس برس.

وبحسب الوثيقة «اتفق الجانبان على عدم تقديم العرض». ويبلغ عرض «بلاكستون» الذي قدمته في يونيو، 5 دولارات هونغ كونغية للسهم، بزيادة 30 في المائة عن سعر الإغلاق في ذلك الوقت، ما قدر قيمة المجموعة بنحو 26 مليار دولار هونغ كونغي (3,3 مليار دولار).

ووفق الوثيقة المقدمة في يونيو، كانت «بلاكستون» تمتلك في ذلك الحين «حوالي 6 ملايين متر مربع من العقارات في الصين». ولم يحدد البيان المشترك الأخير سبب فشل الصفقة.

لكن الخبر يأتي في وقت تشن بكين حملات صارمة على الممارسات الاحتكارية في قطاعات تتراوح من التجارة الإلكترونية إلى التعليم.

ويمثل قطاع العقارات بدوره هدفا لهذه الحملة، ما أدى إلى تعقيد جمع الأموال وتسبب بصعوبات لشركات مثل عملاق العقارات «إيفرغراند»، إحدى المجموعات الخاصة الأكثر مديونية في الصين.


الصين أقتصاد الصين

اختيارات المحرر

فيديو